.
.
.
.
فيديو وصور

ميت يتحرك خلال جنازته في مصر.. ويلتقط أنفاسه!

الأطباء أكدوا وفاة الرجل ولم يعطوا تفسيراً علمياً لما حدث

نشر في: آخر تحديث:

في حادثة غريبة، ضجّت بتفاصيلها مدينة إدكو في محافظة البحيرة شمال مصر، تحرّك ميت داخل نعشه وتنفس أثناء مراسم الدفن مساء الاثنين.

في التفاصيل، انشغلت وسائل التواصل الاجتماعي بحكاية متوف تحرّك داخل نعشه أثناء دفنه، وسمع المشيعون أنفاسه فقاموا بإخراجه ونقلوه إلى المستشفى.

وتداولت صفحات وحسابات مصرية مقطع فيديو لمواطنين مصريين يصرخون خلال تشييع جثمان "أحمد .ب .أ"، مطالبين بالتوقف وفتح الكفن بعدما لاحظوا تحرك المتوفى داخل النعش وسماع أنفاسه.

كما اعتقد الناس أن الراحل كان في غيبوبة إلى أن وصلوا به المستشفى فأكد الأطباء وفاة الرجل.

طبيب خاص

ورغم ذلك لم يصدق الأهالي رواية أطباء المستشفى الحكومي، فحملوا الجثمان مرة أخرى وتوجهوا به إلى طبيب خاص لفحصه في عيادته، حيث أكد الأخير موت الرجل، فعاد الناس به مرة أخرى للمقابر ودفنوه.

الرجل المتوفى
الرجل المتوفى

إلى ذلك، أثارت الواقعة جدلا كبيرا على مواقع التواصل، خاصة مع عدم وجود تفسير طبي لما حدث في ظل روايات الأهالي الذين أكدوا تحرك المتوفى خلال مراسم تشييع جنازته وسماع صوت أنفاسه ثم تأكيد الأطباء لوفاته.