.
.
.
.

قميص عن سقوط أفغان من "طائرة الموت" يشعل التواصل

ناشطون اعتبروا أن هذا القميص "مثير للاشمئزاز" و"مقرف للغاية"

نشر في: آخر تحديث:

أثار بيع قميص يسخر من الأفغانيْين اللذين لقيا حتفهما الاثنين، بعد السقوط من طائرة عسكرية أميركية أقلعت من مطار كابل في محاولة للفرار من حركة طالبان التي سيطرت على البلاد حديثاً، غضباً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهر القميص الذي يحمل عبارة "نادي كابل للقفز المظلي" مع صورة لطائرة يسقط منها شخصان، على المنصات الإلكترونية للعديد من متاجر الملابس، التي لا تحمل علامات تجارية، وفق "نيويورك بوست".

كما أُرفقت الصورة بوصف ساخر وهو أن هذا القميص، المتوفر بمقاسات وألوان مختلفة، مناسب تماماً لمن يحبون القفز من الطائرة والقفز بالمظلات.

"مقرف للغاية"

إلى ذلك اعتبر النشطاء هذا التصرف غير حساس وقاس. وكتبت أحدهم: "بينما يفر الأفغان ويتشبثون بالطائرات بدافع اليأس، قرر شخص ما الاستفادة من ألمهم وبؤسهم بهذا القميص المثير للاشمئزاز"، مضيفة أنه يتم بيعه على الأقل على 6 مواقع حالياً، لافتة: "يمكن أن يكون البشر قاسين للغاية". ووجد آخرون أن "هذا مقرف للغاية".

يذكر أن مقطع فيديو تم تصويره الاثنين أظهر شخصين يسقطان من الطائرة العسكرية الأميركية بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار كابل، أحدهما لاعب كرة قدم الشاب، زكي أنواري البالغ 17 عاماً. وأكد البنتاغون وفاة الشخصين جراء سقوطهما، واكتشاف أشلاء بشرية على عجلات الطائرة بعد هبوطها في قطر.