.
.
.
.

شاهد هرجا ومرجا في برلمان أرمينيا.. شتائم وعراك

نشر في: آخر تحديث:

في أول اجتماع بعد انتخابات هذا الصيف، شهد برلمان أرمينيا عراكاً بالأيدي وتقاذفاً بالأشياء بين أعضائه بعد نشوب شجار إثر تبادل للاتهامات.

وفي التفاصيل، نشب شجار اليوم الأربعاء في برلمان أرمينيا بعدما وصف عضو من الحزب الحاكم بعض وزراء الدفاع السابقين بأنهم خونة.

كذلك، أظهر مقطع بثه التلفزيون توافد رجال الأمن على مبنى البرلمان لوقف الفوضى، ما دعا البرلمان إلى تعليق الجلسة.

واجتماع البرلمان الحالي جاء للمرة الأولى هذا الشهر بعد انتخابات أجريت هذا الصيف وفاز بها حزب رئيس الوزراء نيكول باشينيان.

يذكر أن التوتر السياسي في أرمينيا ازداد منذ حرب اندلعت في العام الماضي وطردت خلالها قوات أذربيجان قوات من أصل أرميني من أراض تسيطر عليها منذ التسعينيات في إقليم ناغورنو قرة باغ وحوله.

وأدت الخسارة إلى أزمة سياسية، استقال على إثرها رئيس الحكومة في أبريل الماضي تمهيداً لإجراء انتخابات برلمانية.

وبعد حرب استمرت 44 يوماً في الإقليم، وقعت أرمينيا وأذربيجان في 10 نوفمبر 2020 اتفاقية سلام بوساطة روسيا، تنص على تسليم العديد من الأراضي التي يسيطر عليها الأرمن في المنطقة منذ حرب 1992-1994 إلى الجانب الأذري.