.
.
.
.

شاهد واحكم.. هل فضحت العاصفة مراسلاً على الهواء؟

نشر في: آخر تحديث:

فيما تنشغل وسائل الإعلام الأميركية بإعصار "إيدا" الذي اجتاح ولاية لويزيانا، انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو قيل إنه يفضح مراسلاً خلال الإعصار.

ففي الفيديو المنتشر يظهر المراسل وهو يقاوم الرياح بشدة إلا أن رجلاً ظهر خلفه وقفز في الهواء فيما بدا أنه غير متأثر بالعاصفة، أي أن المراسل كان "يبالغ" حسب ما يبدو.

لكن معلقين برأوا المراسل قائلين إذا كذّبت المراسل فصدّق الأشجار التي تتمايل خلفه.

كما قدم بعض المعلقين تفسيراً يبدو منطقياً وهو أن المراسل كان مكشوفاً للهواء بينما الذي قفز كان خلف سيارة حمته من شدة العاصفة.

مقتل شخص.. وظلام في نيو أورلينز

يشار إلى أن الإعصار "إيدا" ضرب ولاية لويزيانا فأغرق نيو أورلينز في الظلام الأحد وتسبب بمقتل شخص، بعد 16 عاماً ويوم من تدمير الإعصار كاترينا المدينة.

ووصل "إيدا" إلى ساحل لويزيانا كعاصفة من الفئة الرابعة لكنه تراجع إلى الفئة الأولى بحلول صباح الاثنين.

من لويزيانا يوم 29 أغسطس (فرانس برس)
من لويزيانا يوم 29 أغسطس (فرانس برس)

كما تسببت العاصفة بانقطاع الطاقة عن نيو أورلينز بأكملها وعن أكثر من مليون شخص في أنحاء لويزيانا، وفق الموقع المتخصص "باور آوتاج.يو إس".

"لا تخرجوا"

من جهتها قالت رئيسة بلدية نيو أورلينز لاتويا كانتريل على تويتر: "لم تعد لدينا طاقة على مستوى المدينة! عليكم التزام الأماكن الآمنة. هذا ليس الوقت المناسب للخروج!".

وأفادت الشركة المزودة للكهرباء "إنترجي" أنها تدعم "مجلس المجاري والمياه في نيو أورلينز" بالطاقة، ليتمكن من تشغيل محطات ضخ المياه للسيطرة على الفيضانات.

من نيو أورلينز يوم 29 أغسطس (فرانس برس)
من نيو أورلينز يوم 29 أغسطس (فرانس برس)

بدورها أصدرت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية تحذيرات من العواصف والفيضانات في عدة مناطق، بما فيها بلدة جان لافيت، جنوب نيو أورلينز، حيث قال رئيس البلدية تيم كرنر إن ارتفاع منسوب المياه أدى إلى حدوث خرق في السدود.

وصرح كرنر لشبكة "دبليو جي ان أو" المرتبطة بـ"أيه بي سي": "دمار كامل وكارثة، تجاوزت (المياه) سدود بلدتنا". وأفاد: "لدينا 75 إلى 200 شخص عالقين في باراتاريا"، بعدما انهار جسر معلق يربط الجزيرة باليابسة، مضيفاً: "لا تزال الرياح قوية للغاية، لا يمكننا إنزال قوارب إلى المياه للوصول إليهم".