.
.
.
.

فيديو محرج لرئيسة وزراء نيوزيلندا.. "هل تعانون مثلي"

نشر في: آخر تحديث:

يبدو أن الرياح جرت بعكس ما تشتهي رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أردن خلال تصوير بث مباشر على فيسبوك.

فقد تعرضت لبعض الإحراج، أثناء مخاطبتها مواطنيها من البيت، عبر حسابها على فيسبوك، قبل يومين، ظنا منها أنها في مأمن.

إلا أن ابنتها البالغة من العمر 3 سنوات سرعان ما قاطعتها، فاضطرت سيدة نيوزيلندا إلى قطع حديثها مؤقتاً، معتذرة من متابعيها، وسائلة "هل تعانون مثلي.. هل تضطرون إلى وضع أطفالكم في السرير 3 مرات مثلا.."

حديث عن دلتا!

وفيما كانت تعتزم الحديث عن الارتفاع في أعداد الإصابة بكورونا في البلاد، معللة وموضحة أسبابه، اضطرت إلى وقف البث، معتذرة مرة جديدة من المستمعين، وواعدة بالعودة مرة أخرى، بعد أن تضع الصغيرة في فراشها!

يذكر أن نيوزيلندا واجهت صعوبات بالغة هذا العام (2021) في مكافحة سلالة دلتا المتحورة شديدة العدوى من كورونا، ما دفع رئيسة الوزراء إلى التحول عن استراتيجية الحد من تفشي الفيروس عبر فرض الإغلاق والتوجه صوب التعايش مع الفيروس مع تكثيف عمليات التطعيم.

فيما أعلنت الشهر الماضي (أكتوبر) أنه سيكون لزاما على المدرسين والعاملين بالقطاع الطبي تلقي التطعيم كاملا، ما أثار انتقادات جمة من قبل من يطالبون بمزيد من الحريات وإنهاء الإلزام بتلقي التطعيم في البلاد.