.
.
.
.

شاهد.. مناهضة للحرب تقتحم بث القناة الروسية على الهواء

نشر في: آخر تحديث:

اقتحمت موظفة في القناة الأولى الروسية استديو الأخبار اليوم الاثنين، خلال بث النشرة المسائية التي تعد الأكثر مشاهدة في روسيا، لترفع لافتة خلف المذيعة تندد بالحرب في أوكرانيا.

وظهرت أوفسيانيكوفا خلف مذيعة الأخبار ييكاترينا أندرييفا خلال تلاوة الأخيرة تقريرا عن العلاقات مع بيلاروسيا ملوحة بلافتة كتب عليها بخط اليد "لا للحرب" باللغة الإنجليزية.

وحملت اللافتة أيضا عبارات باللغة الروسية تقول "أوقفوا الحرب. لا تصدقوا الدعاية. هم يكذبون عليكم هنا"، مع توقيع بالإنجليزية "مواطنون روس ضد الحرب".

وتمكنت أوفسيانيكوفا من ترداد بعض العبارات باللغة الروسية بينها "أوقفوا الحرب"، في حين حاولت أندرييفا التي تقدم الأخبار منذ عام 1998 التغطية عليها برفع صوتها، قبل أن تنتقل القناة لعرض مشاهد أخرى.

اعتقالها

بدورها، قالت القناة الأولى في بيان نقلا عن وكالة الأنباء الحكومية "تاس" إن "حادثة وقعت تتعلق بامرأة دخيلة ظهرت على الشاشة ويجري تحقيق داخلي في الأمر".

ونقلت تاس عن مصدر في الشرطة أن المرأة اعتقلت ويمكن توجيه تهم إليها بموجب قانون يحظر الأفعال التي تهدف إلى "تشويه سمعة" القوات المسلحة الروسية.

ونشرت "أو في دي أنفو" مقطع فيديو ذكرت فيه أوفسيانيكوفا أن والدها أوكراني ووالدتها روسية، وهي لا تعتبر أن البلدين أعداء.

وأضافت "لسوء الحظ عملت في السنوات الأخيرة في القناة الأولى في صناعة الدعاية للكرملين وأنا الآن أشعر بالعار الشديد بسبب ذلك".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة