فيديو إطلاق النار في مدرسة بولاية تكساس.. ومقتل 21

المراهق المسلح (18 عاما) اقتحم المدرسة الابتدائية في أحدث واقعة قتل جماعي بالولايات المتحدة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أظهرت لقطات متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، الأربعاء، اللحظات التي سبقت إطلاق نار في مدرسة "روب" الابتدائية في بلدة يوفالدي بولاية تكساس الأميركية، حيث ظهر مرتكب المجزرة التي أودت بحياة 19 تلميذا واثنين من البالغين.

المراهق المسلح اقتحم المدرسة الابتدائية في أحدث واقعة قتل جماعي بالولايات المتحدة.

وأفادت مصادر أميركية أن منفذ العملية هو سلفادور راموس، والبالغ من العمر 18 عاما، قُتل أيضا على أيدي ضباط الشرطة الذين انتقلوا إلى موقع الحادث.

المراهق مرتكب المجزرة
المراهق مرتكب المجزرة

وإطلاق النار في تكساس هو أحدث واقعة ضمن سلسلة من عمليات إطلاق النار الجماعي في المدارس التي أشعلت نقاشا حادًا بين المدافعين عن تشديد الضوابط على الأسلحة ومن يعارضون أي تشريع يمكن أن يضر بالحق الدستوري للأميركيين في حمل السلاح.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة