إشارة وأغنية من نيمار على تيك توك.. تفتح باب الجحيم ضده

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أثار نجم كرة القدم البرازيلي، نيمار، على ما يبدو غضب الآلاف من محبيه، بعدما جدد صراحة دعمه للرئيس البرازيلي اليميني بولسونارو.

فقد ألقى نجم كرة القدم البالغ من العمر 30 عامًا بثقله في دعم بولسونارو قبل يوم واحد من الانتخابات الرئاسية المزمع عقدها غدا الأحد.

ونشر نجم باريس سان جيرمان فيديو على تيك توك وهو يرفع الرقم 22 ، وهو رقم اقتراع السياسي المثير للجدل.

كما راح اللاعب الذي يتابعه أكثر من 8 ملايين مستخدم على تيك توك وما يقرب من 180 مليوناً على إنستغرام، يقوم بإيماءات على وقع أغنية تدعو للتصويت لبولسونارو.

نيمار كما بدا في الفيديو الذي نشره على تيك توك
نيمار كما بدا في الفيديو الذي نشره على تيك توك

باب الجحيم

لكن تلك الإشارة كانت كفيلة بفتح باب الجحيم عليه.

ففيما أبدى أكثر من 1.7 مليون شخص إعجابهم ببوست النجم الشهير، انهالت عليه في المقابل الانتقادات، من كل حدب وصوب.

وهاجمه الكثيرون معتبرين أن دعمه لشخص مثل بولسونارو المعروف بمواقفه الغريبة والعنصرية أحيانا، في غير محله.

لكن نيمار لم يستكن بل رد الصاع صاعين، وإن بشكل مقتضب.

"يتحدثون عن الديمقراطية"

إذ علق بتغريدة على حسابه في تويتر مبديا تعجبه من مدعي الديمقراطية.

وكتب في تغريدته مساء أمس الجمعة قائلا: "يتحدثون عن الديمقراطية والكثير من الأشياء، لكن عندما يعبر شخص ما عن رأي مختلف، يتعرض للهجوم من قبل نفس هؤلاء الذين تحدثوا عن الديمقراطية.. عجبي!

يذكر أن الرئيس اليميني المتطرف يتنافس مع الرئيس الأسبق اليساري لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، لكن أحدث استطلاعات الرأي كانت أظهرت تراجع الأول.

فيما تعيش البلاد توتراً حاداً بين المعسكرين، وسط مخاوف من اندلاع اشتباكات عند إعلان الفائز. وقد أبدى داسيلفا أمس الجمعة خشيته من أن يتسبب منافسه في "اضطرابات" إذا هُزم في الجولة الأولى للاقتراع غداً. لاسيما أن بولسونارو المتأخر في استطلاعات الرأي، كان شكّك مرارا في نظام التصويت الإلكتروني في البرازيل وألمح إلى أنه لن يقبل الهزيمة في الانتخابات الرئاسية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.