الأب الذي شغل العراقيين في قبضة الشرطة.. وصورة لعائلته هانئة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

بعدما هزت المشاهد التي انتشرت خلال الساعات الماضية، موثقة اعتداء والد على طفليه وهما نائمان ليلاً العراقيين، أعلنت السلطات الرسمية القبض على المعتدي.

فقد أعلن رئيس خلية الإعلام الأمني ومدير دائرة العلاقات والإعلام في وزارة الداخلية بتغريدة على حسابه في تويتر اليوم الأحد إلقاء القبض على الأب المعنف.

مادة اعلانية

ونشر صورة للأم وأولادها الثلاثة هانئين، بعيداً عن ضرب الأب.

كما أوضح أن قوة مشتركة من وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية والشرطة الاتحادية والشرطة المجتمعية وقيادة شرطة بغداد الكرخ ألقت القبض على المتهم الذي قام بتعنيف أطفاله.

أتت تلك التطورات بعد أن نشرت الشرطة المجتمعية تعميماً عبر حسابها في فيسبوك للمواطنين، مناشدة كل من لديه أي معلومات عن الطفلين المعذبين، التواصل معها عبر الخط الساخن.

وكان الأب المعتدي ظهر في وقت سابق في مقطع مصور ينهال ضرباً على اثنين من أطفاله، ويجبرهما على شتم أمهما والدعاء عليها.

وما إن انتشر الفيديو على وسائل التواصل الاجتماعي، حتى تفجّر غضب واسع بين العراقيين على مواقع التواصل، حيث تعالت الأصوات مطالبة السلطات بالتدخل فوراً.

يذكر أن القوانين العراقية تفرض عقوبات على انتهاك حقوق الأطفال، أو تعنيف من هم دون سن 18 عاماً.

فيما تتدرج العقوبات بحسب نوع العنف، فالضرب الذي يتسبب في عاهة تصل عقوبته إلى السجن أكثر من 3 سنوات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة