"ربنا ينتقم منك".. زوجة أحمد سعد تهاجمه بعد الطلاق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بشكل مفاجئ أعلنت مصممة الأزياء علياء بسيوني انفصالها عن المطرب المصري أحمد سعد، بعد زواج دام لمدة عامين، ورزقا فيه بطفلتين.

مصممة الأزياء لم تعلن عن الأسباب التي أدت إلى الانفصال، لكنها شنت هجوما كبيرا على أحمد سعد، من خلال خاصية القصص المصورة عبر حسابها على "إنستغرام".

حيث كتبت قائلة "الحمدلله على كل شيء.. تم الطلاق بيني وبين أحمد من شوية بناء على رغبته"، لتبدأ بعدها الهجوم قائلة "حابة أشكر أحمد جدا على أصله غير الطيب ومعدنه السيئ.. وحابه أقوله شكرا على قرارك اللحظي غير الموفق في خراب بيتنا وتدمير أسرتنا الجميلة".

وأكدت أنها تعبت وحدها في تكوين هذه الأسرة، وتجاوزت الكثير من المواقف التي لا يمكن لأحد آخر أن يقبلها إن تواجد في مكانها، ولكنها تجاوزتها رغبة منها في استمرار المشوار ولم تكن ترغب في أن ينتهي.

ووجهت علياء بسيوني الشكر إلى أحمد سعد بعد التوقيت الذي اختاره للانفصال قائلة "شكرا على توقيتك الجميل وأنا قاعدة ببنتي 3 أيام وانت مش عارف حاجة عشان مشغول في الساحل وخروجات وبعدها شغل".

وزادت من هجومها على المطرب المصري قائلة "أكبر شكر على المقلب اللي أنا أخدته في العلاقة دي.. وكنت فاهمة إن ليها قيمة"، مشيرة إلى كونها بنت وضحت وتنازلت من أجل هذه العلاقة، ولكنه جعلها في النهاية لا تساوي شيئا.

لتختتم هجومها قائلة "ربنا معايا أنا وبناتي.. وينتقم منك ويديلك على قد كل حاجه حصلت"، لتفجر قنبلة في الوسط الفني، خاصة أن الثنائي لم يعلنا عن أية أزمات خلال العامين الماضيين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.