من غزة.. شاهد رضيعاً ولدته أمه في آخر لحظة من أنفاسها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تتوالى المآسي في قطاع غزة الذي يشهد حرباً بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل منذ 7 أكتوبر دون أفق للحل.

وخلال اليومين الماضيين، ضجت وسائل التواصل الاجتماعي بفيديو يظهر طفلاً حديث الولادة بأحد مستشفيات القطاع.

مادة اعلانية

إلا أن قصته تدمي القلب. فقد أصيبت والدة هذا الصغير بقصف إسرائيلي طال منزلهما في غزة وهي حامل بالأسبوع الـ32.

وتم نقلها إلى المستشفى وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة، فسارع الأطباء بتوليدها.

فيما بات الطفل يتيماً بعد مقتل جميع أفراد أسرته، وعددهم 11، في القصف.

آلاف القتلى

يذكر أن حركة حماس شنت في 7 أكتوبر هجوماً مباغتاً تسللت خلاله إلى مستوطنات إسرائيلية وأسفر عن مقتل أكثر من 1400 شخص معظمهم مدنيون.

كما احتجزت حماس أكثر من 200 شخص بينهم أجانب، وفق السلطات الإسرائيلية.

فيما ترد إسرائيل بقصف مكثف وعنيف على قطاع غزة أسفر حتى الآن عن مقتل 6546 فلسطينياً، بينهم 2704 أطفال، حسب آخر حصيلة أصدرتها وزارة الصحة التابعة لحماس الأربعاء.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة