قتلنا كل أطفال غزة.. فيديوهات مستفزة على تيك توك وبث مباشر!

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

"أتعرفون لماذا فرغت مدارس غزة.. لأننا قتلنا كل الأطفال"، بهذا السؤال خرج عشرات الإسرائيليين الفرنسيين في فيديوهات مستفزة على تيك توك، للسخرية من آلام ومآسي أهل قطاع غزة المحاصرين تحت القصف والنار.

ففي بث مباشر على تيك توك، خرج بعض الفرنسيين الإسرائيليين، والمتعاطفين مع إسرائيل من أجل السخرية من الفلسطينيين، والدعوة إلى زيادة القصف على القطاع.

مادة اعلانية

وأثارت تلك الفيديوهات حملة انتقادات واسعة على مواقع التواصل، وبعض وسائل الإعلام الفرنسية، إذ وصفت باللاإنسانية.

تحريض على العنف

كما اعتبر البعض تلك المقاطع دعوة للكراهية والتطهير العراقي.

من جهته، أعلن المحامي الفرنسي "فابريس دي فيزيو" أن مكتبه سيرفع دعوى قضائية ضد هؤلاء الأشخاص الذين سخروا من أطفال قتلوا، متسائلاً "أين وزير الداخلية جيرالد دارمانيان؟ يبدو أنه مشغول"!

ومنذ تفجر الصراع بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة، يوم السابع من أكتوبر، امتلأت مواقع التواصل الاجتماعي بآلاف المنشورات المحرضة على العنف، كما ارتفع منسوب خطاب الكراهية من الجانبين، وفق ما أشار العديد من المراقبين والمحللين.

فقد عمد بعض "الإنفلوانسر الإسرائيليين" إلى بث مقاطع ساخرة تشكك في مآسي أهل غزة، وعدد القتلى.

كما راح آخرون يدعون إلى تكثيف الهجمات الصاروخية والجوية على القطاع، وروجوا إلى العديد من السرديات التي لم تثبت صحتها حتى الساعة، من بينها قطع رؤوس أطفال إسرائيليين من قبل حماس، واغتصاب نساء وغيره.

وحتى الساعة سقط نحو 9770 قتيلا فلسطينياً جراء الغارات الإسرائيلية المستمرة على غزة، بينهم 4800 طفل، وفق ما أكدت وزارة الصحة الفلسطينية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.