"ملامحها تغيرت".. كيت ميدلتون بأول ظهور بعد أزمتها الصحية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

لأول مرة بعد القلق بشأن صحتها منذ خضوعها لعملية جراحية في البطن في يناير الماضي، ظهرت أميرة ويلز كيت ميدلتون للعلن.

وشوهدت كيت أمس الاثنين داخل سيارة برفقة والدتها بالقرب من قلعة وندسور في المملكة المتحدة، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام محلية.

وأطلت أميرة ويلز مرتدية نظارة شمسية، بجانب والدتها التي كانت تقود السيارة، وبدت وكأنها تبتسم في الصورة ولكن بملامح متعبة بحسب نشطاء مواقع التواصل.

وجاءت الصورة لتؤكد بأن ما نُشر في الآونة الأخيرة حول تدهور الحالة الصحية لكيت ميدلتون كان عاريا عن الصحة.

غيبوبة.. وعملية جراحية

وفي بداية شهر فبراير/شباط الماضي، نفى القصر الملكي البريطاني دخول كيت ميدلتون، في غيبوبة بعد إجرائها عملية جراحية في منطقة البطن، وإقامتها في المستشفى لمدة أسبوعين.

وأكدت مصادر داخل القصر الملكي، أن الشائعات المتداولة غير صحيحة، نافية ما زعمته خبيرة في الشؤون الملكية تدعى كونتشا كاليجا، وقالت إن كيت دخلت في غيبوبة بسبب خطأ طبي.

كما نفت المصادر أن تكون كونتشا حصلت على المعلومات من أحد المساعدين الملكيين بشكل سريّ عن حالة كيت، مكذبة تأكيد الصحافية أن أميرة ويلز دخلت المستشفى لأول مرة في 28 ديسمبر/كانون الأول 2023.

وكانت كونتشا كاليجا صرحت خلال ظهورها على التلفزيون الإسباني كخبيرة في الشؤون الملكية، أن الأطباء أدخلوا أنبوب تنفّس في فم الأميرة خلال إجراء عملية جراحية، لكنه تسبب بمضاعفات خطيرة دخلت على إثرها في غيبوبة.

وأعلن قصر كنسينغتون في الـ 29 من يناير/كانون الثاني الماضي عن عودة أميرة ويلز، إلى منزلها في ويندسور لمتابعة عملية التعافي، مؤكدا أنها تسير بشكل جيد، بعد إجرائها عملية جراحية ناجحة في البطن.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.