قبل خناقته مع ماسك وطرده.. دون لمون طلب "لبن العصفور"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

يبدو أن الصحافي الأميركي الشهير دون لمون الذي اشتبك مع مالك منصة "إكس"، إيلون ماسك قبل أيام، طلب ما لا يتخيله عقل من المليادرير الأميركي.

فقبل أن يستشيط ماسك غضباً خلال مقابلة كان يفترض أن تبث يوم الخميس المنصرم على "إكس" بموجب عقد أبرم بين مالك منصة التغريد الشهيرة ومذيع شبكة "سي أن أن" السابق، قدم الأخير لائحة لا تحصى من الطلبات.

أمنيات فلكية

فقد أفادت مصادر مطلعة بأن لمون طلب من رئيس شركة SpaceX، قبل أن يتم التخلص منه، قائمة أمنيات فلكية، من ضمنها سيارة Tesla Cybertruck مجاناً، ودفعة مقدمة على الحساب بقيمة 5 ملايين دولار، بالإضافة إلى راتب قدره 8 ملايين دولار، وحصص ملكية في الشركة التي تبلغ قيمتها مليارات الدولارات.

كذلك طلب إعطاءه الحق في الموافقة على أي تغييرات بسياسة X فيما يتعلق بمحتوى الأخبار، وفقًا لوثيقة اطلعت عليها "نيويورك بوست".

ولم تتوقف أمنيات لمون عند ذلك، بل طالب أيضاً برحلة جوية خاصة إلى لاس فيغاس، وجناح خاص له ولخطيبته، على أن تدفع شركة "إكس" كل مصاريفهم اليومية بما فيها جلسات التدليك.

فيما كشفت مصادر مطلعة بأن ماسك وافق على إجراء المقابلة على الرغم من علمه ببعض مطالب المذيع الغريبة.

وكان لمون أعلن الأربعاء الماضي، أن مالك "إكس" أنهى فجأة العقد الذي أبرم سابقا بينهما عقب ساعات من تصوير مقابلة كان من المقرر أن تكون جزءًا من الحلقة الأولى من برنامج اتفقا على بثه على المنصة،

كما كشف أن الرجل المثير للجدل أرسل له رسالة نصية مفادها باختصار "تم إنهاء العقد".

فيما تساءل المذيع الشهير عما إذا كان التزام ماسك بالحرية المطلقة لا يشمل طرح أسئلة عنه.

غير أنه أكد في الوقت عينه أنه لن يتوانى عن نشر المقابلة مع ماسك على "إكس" و"يوتيوب" أيضاً.

ماسك لم ينكر

في المقابل، لم ينكر ماسك إلغاء العرض، إلا أنه غرد منتقداً أسلوب المذيع، ومعتبراً أنه لم يخرج عن نهج شبكة "سي إن إن" التي توشك على الاحتضار.

كما رأى أن دون لم يظهر بشكل عفوي كما يجب بل كان مجرد صدى لجيف زوكر، في إشارة إلى مدير "سي إن إن".

يذكر أن منصة "إكس" كانت أعلنت في يناير الماضي اتفاقها مع لمون من أجل بث برنامج حواري جديد له بعد مغادرته "سي إن إن".

أتى ذلك، فيما كانت الشركة تسعى إلى استقطاب العديد من الأسماء الإعلامية البارزة، مدعية أن جمهورها أوسع بكثير من جمهور وسائل الإعلام التقليدية التي دأب مالك "سبايس إكس" مؤخراً على مهاجمتها وانتقادها بشتى الطرق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.