فيديو يشرح كل شيء.. لاعب جزائري ضرب الكرة برأسه ومات!

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

في مشهد لا يصدق، توفي اللاعب الجزائري وسيم جزار، لاعب نجم وادي الماء، أمس الأحد، بعد إصابة مروعة خلال مواجهة أمل مراونة.

ضرب الكرة برأسه فمات

فقد ظهر اللاعب الشاب البالغ من العمر 17 عاماً في مقطع فيديو يضرب الكرة برأسه قبل أن يتدخل لاعب آخر من فريق أمل مراونة.

وبعد ملامسة بسيطة سقط الشاب أرضا قبل أن يتم نقله للمستشفى، دخل إثرها في غيبوية لأسبوع إلى أن فارق الحياة.

في حين انتقد متابعون عدم تواجد سيارة إسعاف في الملعب، حيث تم نقل اللاعب بسيارة مدنية، بعد مدة من إصابته.

إلى ذلك، أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم وفاة اللاعب.

وقال في بيان رسمي: "ببالغ الحزن والأسى تلقى وليد صادي رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم نبأ وفاة لاعب فريق نجم وادي الماء لفئة أقل من 17 عامًا الشاب وسيم جزار".

كما أضاف: "وعلى إثر هذا المصاب الجلل، يتقدم رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم باسمه وباسم أعضاء المكتب الفيدرالي وأسرة كرة القدم الجزائرية، بخالص التعازي وعبارات المواساة والدعوات لعائلة الفقيد ومحبيه ولنادي نجم وادي الماء، داعين الله عز وجل أن يتغمد فقيدهم بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان، إنا لله وإنا إليه راجعون".

حزن كبير

يشار إلى أن مقطع الفيديو كان انتشر كالنار في الهشيم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا بعد إعلان وفاة اللاعب الشاب.

وقد انهالت التعليقات حزناً على الصغير، خصوصا أن وفاته جاءت مفاجئة، إذ إن الحادث الذي تعرض له كان بسيطاً، وفق معلقين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.