بعبارة على قميصه.. زوكربيرغ يحتفل بعيده ميلاده ويغضب تونس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

لم يكن يعلم مؤسس منصة "فيسبوك"، مارك زوكربيرغ أن قميصاً ارتداه يوم عيد ميلاده، سيشعل عاصفة غضب بدل الاحتفال.

"يجب أن تُدمّر قرطاج"

فقد أشعلت صور نشرها الملياردير الأميركي على صفحته الرسمية، بمناسبة احتفاله بعيد ميلاده الأربعين، مواقع التواصل الاجتماعي في تونس، بسبب عبارة كُتبت عليها.

واختار زوكربيرغ أن يظهر مع الملياردير الأميركي ومؤسس"مايكروسوفت"، بيل غيتس، بقميص أسود كتب عليه باللغة اللّاتينية t‘Carthago Delenda Es، التي تعني "يجب أن تُدمّر قرطاج".

وبينما هي عبارة خطابية لاتينية صرح بها كاتو الأكبر، السياسي المشهور في الجمهورية الرومانية، إلا أن منتقدين رأوها من زاوية أخرى.

وانقسمت الآراء بين مدافع ومهاجم، فالبعض اعتبرها استفزازا للتونسيين، مشددا على أن أعياد الميلاد، هي أعياد الفرح والألفة لا مناسبات لرفع مقولات الدمار والتخريب.

وآخرون قلّلوا من أهميتها على خلفية أنها عبارة متداولة بكثرة في الغرب، وتوظف عادة في إظهار القوة والشجاعة والتحدي.

عيد ميلاد الـ40

يشار إلى أن عبارة "Est Delenda Carthago "، هي عبارة خطابية التينية تعني "يجب أن ُتدمر قرطاج"، قالها
ماركوس بورسيوسكاتو أو كاتو الأكبر، وهو سياسي بارز في الجمهورية الرومانية، وهي تعني في القرن الثاني قبل الميلاد أنه ينبغي عدم التصالح مع الحضارة الأخرى.

أما مارك زوكربيرغ ‏ فهو رجل أعمال ومبرمج أميركي، ولد في وايت بلينس، نيويورك، الولايات المتحدة الأميركية، يوم 14 مايو/أيار 1984، أي أنه أتم من العمر 40 سنة يوم أمس الثلاثاء.

اشتهر بتأسيسه موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وهو أكبر موقع تواصل اجتماعي في العالم، أنشأ الموقع مع زملائه في قسم علوم الحاسوب إدواردو سافرين وداستن موسكوفيتز وكريس هيوز وهو في جامعة هارفارد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.