شاهد.. رحالة سعودي ينقذ ناقة كادت تغرق في وادٍ

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

شغل مقطع مصور لإنقاذ رحالة سعودي ناقة من الغرق، بعد أن علقت في وادي ثراد بمنطقة الباحة غرب المملكة، العديد من السعوديين على مواقع التواصل خلال الساعات الماضية.

فبينما كان أبو دخيل الزلفاوي في رحلة اعتيادية بمنطقة الباحة، شاهد الناقة عالقة في الوادي.

مادة اعلانية

وقرر على الفور إنقاذها، فقطع الوادي محاولاً إبعاد أغصان كبيرة تعيق الناقة من تخليص نفسها، قبل أن يستعين بسيارته لجر تلك الأغصان بحبل ويحرر الناقة.

ووثّق الزلفاوي مهمة الإنقاذ كاملة في فيديو نشره على حساباته في وسائل التواصل، حيث يتابعه عشاق البر ورحلات الطبيعة.

ليتلقى سيلاً من عبارات الثناء والشكر على مبادرته.

"سفينة الصحراء"

وتعد الإبل من أهم عناصر التراث الثقافي الذي أولته المملكة اهتمامها، لارتباطها بحياة الشعب السعودي، حيث ارتبط أبناء المملكة وأهل الجزيرة منذ القدم بتراثهم الذي يحرصون على الاعتزاز والفخر به، وبقائه حياً عبر العصور والحقب، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

واشتهر الجمل باسم "سفينة الصحراء" نظراً لقدرته الفائقة على التأقلم والتعايش مع جفاف وظروف الصحراء حيث يندر العشب والماء، وعرف الجمل بقدرته على تحمل العطش بسبب خصائص تحمل نقص الماء في أنسجة جسمه، حيث لا يفقد الماء من سائله الدموي إلا بنسبة ضئيلة للغاية.

كما أنه يتحمل فقد الماء حتى 30%، في حين أن باقي الكائنات الحية تموت إذا زاد فقد الماء من أجسامها عن 20%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.