إبراهيموفيتش عاش أوقاتاً حزينة في برشلونة

وكيل أعمال اللاعب استكمل مسلسل انتقادات السويدي للنادي الكاتالوني وغوارديولا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

وكان ابراهيموفيتش قد تهجم في كتابه "أنا زلاتان" على مدربه السابق بيب غوارديولا، واصفاً إياه بـ"المدرب الصغير على فريقٍ بحجم برشلونة"، مؤكداً أنه "يحسب لمورينيو مدرب ريال مدريد ألف حساب ويخاف منه".

وانتقل ابراهيموفيتش من برشلونة صيف عام 2010 لينضم إلى ميلان ولم يتوان في تحميل مسؤولية رحيله لغوارديولا الذي لم يتوقف عن انتقاده منذ رحيله الى الآن بعدما انتقل الموسم الحالي لصفوف باريس سان جرمان الفرنسي.

ولعب ابراهيموفيتش في ميلان موسماً واحداً 2010-2011 على سبيل الإعارة في بادئ الأمر قبل أن ينضم نهائياً بناء على اتفاق بين الناديين الصيف قبل الماضي.

وخلف كتاب ابراهيموفيتش استياء عاما في برشلونة، حيث هب لاعبو النادي الكاتالوني للدفاع عن غوارديولا، بعد حجم الإهانات الكبيرة التي طالته، إضافة إلى انتقاد إبراهيموفيتش لزملائه السابقين، حيث وصفهم بأنهم "تلاميذ مدارس" نظراً إلى طاعتهم الكبيرة للمدرب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.