.
.
.
.

ميلان يستعيد توازنه بفوز ثمين على جنوة

شعراوي قاد فريقه للفوز بتسجيله هدف المباراة الوحيد

نشر في: آخر تحديث:
احتفل ستيفان شعراوي، لاعب ميلانو، بعيد ميلاده رقم 20 بتسجيل هدف في الشوط الثاني في الفوز 1-صفر على جنوة في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، أمس السبت، بينما تعادل الفريقان المتعثران سيينا وباليرمو دون أهداف.

ورفع الانتصار رصيد ميلانو إلى 10 نقاط من تسع مباريات، وسيخفف الضغط على المدرب ماسيميليانو اليغري رغم العرض الضعيف. وشهدت المباراة الأولى المشاركة الأولى في التشكيلة الأساسية لمهاجم البرازيل ألكسندر باتو منذ ثمانية أشهر.

وقال شعراوي لمحطة "سكاي سبورت" إيطاليا التلفزيونية: "النادي يثق بقدرات اليغري وسنواصل العمل بهذه الطريقة وسنتطلع للمباراة القادمة".

وأضاف: "هذا أفضل عيد ميلاد في حياتي. أنا سعيد بالهدف وبالفوز".

ورغم الانتصار لايزال ميلانو يقبع في منتصف الترتيب بفارق 12 نقطة وراء يوفنتوس المتصدر، الذي سيسعى لزيادة مسيرته الخالية من الهزائم في 47 مباراة متتالية بالدوري عندما يلعب في ضيافة كاتانيا الأحد.

وكان بوسع جنوة التقدم باستاد سان سيرو في الدقيقة 15، عندما أهدى كريستيان زاباتا الكرة إلى لوكا انطونيلي.

وأرسل انطونيلي تمريرة عرضية إلى تشيرو إيموبايل الذي لم يلحق بالكرة، لكن كاد أن يسجل عندما حاول الحارس ماركو اميليا إبعادها بقبضته لتصطدم بوجه لاعب جنوة وتذهب بعيداً.

وبدأ ميلانو الشوط الثاني بقوة، وكاد أن يسجل عندما انتهت انطلاقة أخرى لباتو في الجهة اليمنى بتمريرة عرضية لم يلحق بها زملاؤه أمام مرمى حارس جنوة سيباستيان فري.

ونجح ميلانو في كسر الجمود أخيراً قبل 15 دقيقة على النهاية، عندما أنهى أغناسيو اباتي عملا جيدا في اليمين بتمريرة عرضية أمام مرمى فري، لكن هذه المرة نجح شعراوي في وضع الكرة داخل الشباك.