اتهامات بـالخيانة للاعبين رفضوا تمثيل المنتخب المغربي

تاعرابت كرّر طعنته لـ"الأسود" والشماخ رفض لقاء المدرب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
4 دقائق للقراءة

ولم يكن تاعرابت اللاعب الوحيد الذي رفض المشاركة مع منتخب المغرب في البطولة الإفريقية، إذ ذكرت تقارير مغربية أن ثلاثة لاعبين آخرين ساروا على نهجه، وفي مقدمتهم المهاجم مروان الشماخ، بالإضافة للمدافع كريتيان بصير وحارس المرمى محمد أمسيف، وهؤلاء الثلاثة محترفون في إنكلترا وتركيا وألمانيا.

ووفقاً لصحيفة "الأحداث" فإن مروان الشماخ لاعب أرسنال الإنكليزي رفض استقبال الطاوسي ومساعديه في لندن، بينما أقفل اللاعب بصير هاتفه، في حين تحدث الحارس امسيف صراحة عن رغبته بالبقاء مع فريقه أوكسبورغ الألماني، الذي ينافس في الدرجة الثانية، بعدما بدأ يعتمد عليه في الفترة الأخيرة.

وقالت الصحيفة إن الجامعة المغربية كلّفت عضوين فيها بفتح تحقيق في سلوك اللاعبين الأربعة الذين رفضوا المشاركة مع المنتخب، وسط حديث عن اتفاق جماعي بين اللاعبين برفض الجلوس مع المدرب الطاوسي، رداً على استبعادهم من المشاركة في الآونة الأخيرة، وكذلك تضامناً مع القائد السابق لـ"أسود الأطلسي" حسين خرجة، الذي استُبعد كذلك من طرف الطاوسي.

وذكرت أن الجامعة تخشى أن يكون هذا القرار الجماعي جزء من حرب أبطالها وكلاء لاعبين على المنتخب المغربي قبل انطلاق البطولة الإفريقية، وتوقعت لجوء الجامعة هذه المرة إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لوضع حد لهذه السلوكيات التي أضرت بسمعة الكرة المغربية.

ومن جانبه، شنّ المدافع الدولي السابق عبد السلام وادو هجوماً حاداً على اللاعبين الذين يرفضون تمثيل منتخب بلادهم في الاستحقاقات الرسمية، وطالب بضرورة التصدي لهم بكل نظراً للأثر السيئ الذي تتركه تصرفاتهم، وإن لم يذكر أسماءهم في سياق تعقيبه على القضية التي تشغل اهتمام المغاربة حالياً.

ويلعب المنتخب المغربي في البطولة الإفريقية ضمن المجموعة الأولى إلى جانب صاحبة الضيافة جنوب إفريقيا وجزر الرأس الأخضر وأنغولا، ويطمح بقيادة الطاوسي للتتويج باللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 1976.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.