الدوري البوسني: هتافات عنصرية تقود 19 شرطيا ومشجعا للمستشفى

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قالت الشرطة، اليوم الاثنين، إن 19 من أفرادها أصيبوا بالإضافة إلى مشجعين اثنين في عنف للجماهير، بعد مباراة في دوري الدرجة الأولى البوسني لكرة القدم في سراييفو يوم السبت الماضي.

وأضافت الشرطة أن مباراة ثانية في مدينة غراداتشتس الشمالية توقفت لمدة 40 دقيقة بسبب هتافات قومية.

وفي العاصمة تقاتل مشجعو فريق زليزينتشار سراييفو مع بعضهم البعض، واشتبكوا مع الشرطة في الشوارع بعد المباراة التي فاز بها فريقهم 2-صفر على ضيفه ترافنيك.

وقال عرفان نيفيتش المتحدث باسم شرطة سراييفو: "في البداية اشتبك مشجعو زليزينتشار مع بعضهم البعض ثم اعتدوا على الشرطة".

وأضاف "اعتقل ثلاثة أشخاص في مطلع الأسبوع وستوجه الشرطة لهم اتهامات جنائية. تتراوح عقوبات السجن في تهم الاعتداء على الضباط بين ستة أشهر وخمس سنوات".

وفي مباراة غراداتشتس، السبت الماضي، توقف اللعب بعدما ردد مشجعو فريق بوراتش بانيالوكا من صرب البوسنة- وهي إحدى المنطقتين في الجمهورية التي تعاني مشاكل عرقية- هتافات قومية واشتبكوا مع جمهور الفريق صاحب الأرض.

وانتهت المباراة بالتعادل 1-1.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.