.
.
.
.

سلمان بن إبراهيم.. خط أحمر

ماجد سلطان

نشر في: آخر تحديث:

تدريجيا تزداد حمى الانتخابات على رئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والتي ستجري في الثاني من مايو القادم بمقر الاتحاد الآسيوي في ماليزيا ومن أبرز المرشحين لها الشيخ سلمان بن ابراهيم بن حمد آل خليفة الأمين العام للمجلس الأعلى للشباب الرياضة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم الى جانب يوسف السركال رئيس اتحاد الأمارات لكرة القدم والسعودي حافظ المدلج الى جانب رئيس الاتحاد التايلندي لكرة القدم..

وكل المؤشرات تنذر بانتخابات ساخنة اذا ما تجردنا من العواطف والأمنيات فإنه يصعب التكهن بنتائجها وكما هو معروف فإن مثل هذه الانتخابات لعبة مصالح غير نظيفة ومعادلتها صعبة ومعقدة. وما لفت انتباهي مؤخرا دعوة رئيس اتحاد غرب آسيا الأردني الأمير علي بن الحسين لعقد اجتماع لاتحادات كرة القدم الأعضاء باتحاد غرب آسيا من أجل التنسيق لاختيار مرشح واحد من غرب القارة لخوض انتخابات رئاسة الاتحاد الآسيوي ومع احترامي وكل تقديري لمبادرة الأمير علي فإنها جاءت متأخرة جدا وبعد فوات الأوان وكما يقال بعد أن طارت الطيور بأرزاقها فمن غير المنطقي والمعقول أن يسحب أي من المرشحين ترشيحه في هذا التوقيت وبعد أن كشف الكل عن نواياه وبدأ حملته ورصد ميزانيته. وأنا واثق من أن بعض المرشحين ان لم يكن الجميع بدأ عمله وتحركاته الجادة والعملية.. فمن الصعب أن يتراجع من أجل اعتبارات لا قيمة أو معنى لها على أرض الواقع واذا كانت اتحادات شرق القارة «الأسيان» قد امتلكت الشجاعة وأعلنت موقفها فإننا في غرب القارة «العرب» لا نمتلك مثل هذه الشجاعة والاجتماع المزعم في عمان مضيعة للوقت فمن غير المنطقي أن يأتي من يقول للشيخ سلمان بن ابراهيم تنازل عن ترشيحك.. ليدرك من يفكر في ذلك أن سلمان بن ابراهيم وفقه الله. خط أحمر....!

آخر نسيمات القلم

• تطول مسافات البعد.. أشتاق لك أبحث عنك في ذاكرة النسيان.. من يقترض حزني من يقرأ خواطري من مازال يحتفظ بسر صمتي وعنواني واسمي ...!

نقلاً عن صحيفة"الأيام"البحرينية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.