لا أحد يريد استقبال مارادونا .. ولا دعوته لحضور القمة

اضطر إلى شراء تذكرة من حسابه الخاص في مقصورة كبار الزوار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

اضطر أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، دييغو ارماندو مارادونا، لاعب نادي نابولي الإيطالي الأسبق، لشراء تذكرة في المقصورة الرئيسية لكبار الزوار من ملعب سان باولو، معقل نابولي من أجل متابعة مباراة فريقه ضد يوفنتوس في قمة مباريات المرحلة الـ٢٧ من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وقالت صحيفة "كورييري ديلا سبورت" الإيطالية، إن مارادونا اضطر لشراء التذكرة لحضور المباراة التي ستقام الليلة، بعدما تجاهلت إدارة نابولي دعوة مارادونا لحضور المباراة، بسبب الخلافات القائمة بينه وبين رئيس النادي أوريليو دي لاورينتس.

وكانت الخلافات دبت بين الرجلين بعدما اتهم مارادونا بأنه كان يتعاطى المخدرات علناً وبعيداً عن أعين الجميع، وفي مقدمتهم مسؤولو نابولي في هذه الفترة، مما ألحق الضرر الشديد بسمعة النادي.

بدوره، أصدر نادي نابولي بياناً حول تجاهله لزيارة نجمه السابق، بتبرير ذلك بانشغال الجميع في نابولي بالتحضير لمواجهة يوفنتوس الحاسمة في الدوري الإيطالي.

وأوضحت إدارة نابولي أن رئيس النادي لم يلتق بمارادونا بسبب وجوده في مهمة عمل خارج البلاد، وعندما يعود لن يكون لديه الوقت للقاء مارادونا، لكنه يكن له كل الاحترام والتقدير.

ويتواجد مارادونا حالياً في نابولي لمتابعة قضيته مع سلطة الضرائب الإيطالية التي تطالبه بسداد 30 مليون يورو، خاصة بضرائب امتنع عن سدادها خلال الفترة التي كان يلعب فيها لفريق نابولي في فترة الثمانينيات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.