.
.
.
.

"عين الصقر".. رسمياً في الدوري الإنكليزي الموسم المقبل

نشر في: آخر تحديث:

أقر الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم رسميا استخدام تقنية "عين الصقر" في مباريات الدوري الممتاز بدءا من الموسم المقبل، وذلك في خطوة منه للحد من الجدل الذي يصاحب مباريات الدوري حول صحة الأهداف المسجلة من عدمها.

وقالت صحيفة "الدايلي ميل" الانكليزية إن اتحاد كرة القدم في البلاد سيلزم جميع الأندية بامتلاك تلك التقنية في ملاعبها من أجل استخدامها في المباريات بدءا من الموسم المقبل.

ولن تكون هذه التقنية مكلفة أو معقدة، كون الاتحاد الانكليزي لكرة القدم تعاقد مع شركتين رائدتين في هذا المجال، لم يسمها، لكن تقارير صحافية انكليزية أشارت إلى أن الحديث يدور عن شركتي "هوك آي" البريطانية، و"غول ريف" الدنماركية - الألمانية، وهما الشركتان اللتان خضعتا لتجارب مماثلة مع الاتحاد الدولي "فيفا" للمفاضلة بينهما لإعداد تقنية خط المرمى في بطولة كأس العالم المقبلة التي ستجري في البرازيل عام 2014.

وتستخدم تقنية "عين الصقر" في لعبتي التنس والكريكيت، حيث تستعين بكاميرات خاصة، ومثبتة في عدة زوايا من المرمى، وحول الملعب، حتى يمكنها تحديد تجاوز الكرة لخط المرمى من عدمه، وإرسال النتيجة مباشرة إلى الحكم.

في حين أن هناك تقنية مماثلة لعين الصقر اسمها "غول ريف" تعتمد على وضع شريحة الكترونية داخل كرة لديها قدرة على التفاعل مع نظام مغناطيسي يوضع حول المرمى يمكنه أيضا تحديد مكان الكرة بالضبط وإرسال القرار إلى الحكم.

وكانت أندية انكليزية عدة طالبت أكثر من مرة بإدخال التكنولوجيا في مباريات الدوري الانكليزي، خصوصا بعد زيادة الحالات المثيرة للجدل، والتي تتمثل في دخول الكرة خط المرمى دون احتساب الأهداف.

يذكر أن قرار الاتحاد الانكليزي جاء تماشيا مع قرار الفيفا الذي أعلن أنه سيستخدم تقنية تكنولوجيا خط المرمى في كأس العالم المقبلة، ويفاضل بين شركات عدة لانتقاء التقنية الأفضل بينها.