.
.
.
.

رئيس آرسنال السابق يُطالب فينغر بالرحيل

نشر في: آخر تحديث:

انضم الرئيس السابق لنادي آرسنال الإنكليزي جورج غراهام إلى قائمة المطالبين برحيل المدرب الفرنسي لآرسنال آرسين فينغر عن تدريب الفريق، بسبب المستوى المتدني الذي يقدمه النادي اللندني تحت قيادته.

وقال غراهام في تصريحات لصحيفة "فرانس فوتبول" الفرنسية، إن مستوى فينغر لم يعد كالسابق حين تعاقد معه آرسنال، موضحاً أنه عاد بالسلب على وضعيته في البطولات المختلفة.

وقارن الرئيس السابق لآرسنال بين فترة تولي فينغر لمسؤولية تدريب الفريق في السابق، وفترة توليه الحالية، مشيراً إلى أن الفترة السابقة كان فينغر ينافس على جميع البطولات، في حين أن الفترة الحالية له بات يقاتل للمنافسة على المركز الرابع في الدوري الإنكليزي فقط.

وأشار إلى أن بعض اللاعبين الذين يتعاقد معهم فينغر ليسوا بحجم اللاعبين ذوي الخبرة الذين يتم الاستغناء عنهم لصالح كبار أندية أوروبا، مضيفاً أن هذا الأمر يمثل مردواً سلبياً لآرسنال تحت قيادة فينغر.

وختم غراهام حديثه بإسداء نصيحة لفينغر، طالبه فيها بالرحيل عن الفريق، والاكتفاء بما قدمه معه خلال السنوات الماضية.

يُذكر أن فينغر وعلى الرغم من تجديد عقده مع آرسنال مؤخراً، إلا أنه يعيش واحدة من أسوأ المراحل التي مرّ بها في مشواره التدريبي، خصوصاً مع خروج فريقه من كافة البطولات المحلية دون أي لقب، وبات قاب قوسين أو أدنى من توديع البطولة الأوروبية بخسارته على أرضه أمام بايرن ميونيخ بثلاثة أهداف لهدف.