.
.
.
.

بالوتيلي: ما حدث لي في طفولتي يؤثر في الآن

عاش في كنف والدين حاضنين منذ الثالثة من عمره

نشر في: آخر تحديث:

كشف مهاجم نادي ميلان الإيطالي لكرة القدم ماريو بالوتيلي أنه عاش طفولة مهمشة مازالت تؤثر على حياته حتى الآن

وقال المشاغب الإيطالي خلال حديثه في البرنامج الإيطالي الكوميدي الشهير لي إيني، الذي يذاع مساء اليوم الأحد: "أثناء طفولتي لم يكن باستطاعتي القيام بالأشياء التي يقوم بها باقي الأطفال في سني، ربما يكون لدي سيارة أو منزل جميل، ولكن في بعض الأحيان أريد أن أصبح فتى طبيعياً ولكن لا يمكنني ذلك".

وأضاف: "هناك الكثير من الشائعات التي تستهدفني، وأقل من واحد بالمائة منها صحيح، والباقي من خيال من كتبها."

يذكر أن بالوتيلي ولد في باليرمو جنوب إيطاليا من والدين مهاجرين من غانا، توماس وروز بارواه اللذين فرطا فيه وهو في سن الثالثة إلى أن حصل على والدين حاضنين هما فرانشيسكو وسيلفيا بالوتيلي.