.
.
.
.

صراع ثلاثي إنجليزي على بطاقتي دوري أبطال أوروبا

تشلسي وأرسنال وتوتنهام يتنافسون للتأهل إلى البطولة الأغلى

نشر في: آخر تحديث:

تدخل أندية تشلسي وأرسنال وتوتنهام هوتسبير صراعا ثلاثيا من أجل خطف آخر بطاقتين مؤهلتين لدوري أبطال أوروبا أولهما مباشرة، والأخرى للدور التمهيدي، حين تختتم تلك الفرق مشوارها في الدوري الإنجليزي الأحد المقبل.

وبعد تتويج مانشستر يوناتيد كبطل للدوري الإنجليزي، وضمان مانشستر سيتي المركز الثاني، ومعرفة الفرق الثلاثة التي ستهبط لدوري الدرجة الأولى، بات الحديث منصبا على البطاقتين الأخيرتين لدوري أبطال أوروبا بعدما اقتنص اليوناتيد والسيتي البطاقتين الأوليين.
ويحتل تشلسي المنتشي مؤخرا بتتويجه بالدوري الأوروبي المركز الثالث برصيد (72) نقطة، ويليه أرسنال رابعا (70) نقطة، ثم توتنهام خامسا برصيد (69)نقطة.


ويتأهل صاحب المركز الثالث في الدوري الانجليزي مباشرة لدوري أبطال أوروبا، في حين يخوض صاحب المركز الرابع الدور الثالث التمهيدي المؤهل لدوري الأبطال، في حين يكون صاحب المركز الخامس موجودا في الدوري الأوروبي.


وستسعى الفرق الثلاثة للخروج بنقاط مبارياتها للمنافسة على المقاعد الأوروبية، حين يستضيف توتنهام سندرلاند، بينما يلتقي أرسنال مع مضيفه نيوكاسل يوناتيد، في الوقت الذي يستقبل تشلسي على أرضه إيفرتون، حيث ستقام جميع المباريات غدا الأحد في توقيت واحد.

ويريد توتنهام الفوز وانتظار ما ستؤول اليه نتيجة أرسنال حيث سيتمكن حينها من انتزاع المركز الرابع دون النظر لنتيجة تشلسي الذي تفوق عليه بفارق الأهداف حتى لو تساويا في النقاط لو خسر تشلسي أصلا.


ولكن تشلسي يريد تحقيق الفوز، لأنه لو تعادل أرسنال فهناك احتمالية خوض مباراة فاصلة لتحديد المركز الثالث حال تساويهما في الأهداف، خصوصا في حالة تعادل تشلسي وفوز أرسنال بفارق هدف مع تسجيل هدفين أكثر مما سيسجله تشلسي فسيتساوى الفريقان في النقاط وفارق الأهداف، وفي الأهداف التي سجلها كل منهما وسيشهد الدوري الانجليزي الممتاز أول حالة يتم فيها اللجوء لمباراة فاصلة.