.
.
.
.

ريال مدريد يصارع "السيدة العجوز" على "يوفيتيتش"

اللاعب يتمنى الانتقال ليوفنتوس.. ووكيل أعماله يتابع العروض

نشر في: آخر تحديث:

دخل نادي ريال مدريد الإسباني قائمة الأندية الساعية للتعاقد مع صانع الألعاب المونتنيغري ستيفان يوفيتيتش، لاعب نادي فيورنتينا الإيطالي، والذي يعتبر يوفنتوس أبرز الطامحين لضمه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

ونقلت تقارير إيطالية عن مالك فيورنتينا كليمنتي ماستيلا قوله إن مواطنه كارلو أنشيلوتي المدرب المرشح لتدريب رريال مدريد، يريد جلب يوفيتيتش للفريق الملكي في حال توليه منصب المدير الفني خلال الموسم للمقبل.

وسعى أنشيلوتي خلال الموسم الماضي لضم يوفيتيتش لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بيد أن فيورنتينا رفض التفريط بنجمه الذي يعد واحداً من أفضل لاعبي الدوري الإيطالي، وحدد ناديه مبلغ 30 مليون يورو على الأقل نظير بيعه لأي ناد آخر.

ورمى يوفنتوس حامل لقب "الكالتشيو" في الموسمين الأخيرين بثقله مؤخراً في محاولة منه لضم اللاعب الشاب، ورصد 25 مليون يورو مقابل الحصول على خدماته وهو ما رفضته إدارة "الفيولا"، في حين لا زال أرسنال الإنجليزي يحاول تغيير وجهة اللاعب المونتيغري إلى لندن، لكن "بخل" إدارته قد تحول دون ذلك.

وسعى ريال مدريد العام الماضي للتعاقد مع يوفيتيتش، وقد أرسل مدرب الفريق السابق البرتغالي جوزيه مورينهو بالفعل كشّافيه لمراقبة اللاعب عن قرب، لكن الانتقال لم يتم، بفعل تصميم إدارة فيورنتينا على الاحتفاظ باللاعب على أمل استمرار تألقه وبالتالي رفع سعره.

وتبدو رغبة اللاعب واضحة في ارتداء قميص يوفنتوس في الموسم المقبل، وتحدث اليوم لصحيفة "لاغازيتا ديلو سبورت" مؤكداً أنه متشوق للعب تحت إشراف المدرب أنطونيو كونتي، والمشاركة مع الفريق في دوري أبطال أوروبا، لكنه نفى التوصل لأي اتفاق بعد مع اليوفي أو غيره من الأندية.

وقال يوفيتيتش إن مدير أعماله يتابع حالياً العروض التي وصلته من أندية عدة، وأنه حسم أمره وقرر الرحيل عن فيورنتينا بعد خمس سنوات قضاها مع الفريق، مشدداً على أن ترك الفريق بعدما قدّمه لا يمكن أن يكون "خيانة"، وذلك رداً على جماهير النادي التي تعارض بشدة انتقاله إلى يوفنتوس بحكم العداء التاريخي بين الناديين.

وكان اللاعب المونتيغري قريباً من اعتزال كرة القدم بشكل مبكر جداً بعدما تعرض لإصابة خطيرة وهي قطع في الرباط الصليبي في الركبة، الامر الذي استلزم غيابه ستة أشهر كاملة عن الملاعب عام 2010، قبل أن يتعافى ويلتحق من جديد في صفوف فيورنتينا، ويصبح نجمه الأول.

وسجل يوفيتيتش خلال الموسم المنقضي 13 هدفاً مع فيورنتينا، مقابل 14 خلال الموسم الماضي، وهو يمتاز بالقوة البدنية الهائلة والمهارة، فضلاً عن صغر سنه الذي لا يتجاوز الـ23 عاماً، الأمر الذي جعله أحد المطلوبين للعديد من الأندية الكبيرة في القارة العجوز.