.
.
.
.

فيرغسون.. يرفض قطع اجازته من أجل مانشستر يوناتيد

لتقديم مشورة حول التعاقد مع لاعب ايفرتون

نشر في: آخر تحديث:

كشفت صحيفة انجليزية النقاب عن أن السير أليكس فيرغسون عضو مجلس إدارة مانشستر يوناتيد بطل الدوري الانجليزي رفض قطع اجازته السنوية من أجل تقديم النصح والمشورة للمدير الفني للفريق ديفيد مويس بشأن ضم الدولي الانجليزي لايتون باينز.

وقالت صحيفة " الصن " الانجليزية أن فيرغسون الذي يقضي حاليا اجازته السنوية في جزر الباهاما رفض الرد على طلب مويس من أجل الحديث مع مجلس إدارة النادي فيما يخص العرض المالي الذي ينوي اليوناتيد التقدم به لضم باينز.

وأضافت الصحيفة أن فيرغسون طلب من مدير أعماله عدم الاتصال به مطلقا في أي موضوع ما، مؤكدا في الوقت ذاته بأنه سوف يقوم بالاتصال به إذا وجد هناك أمراً يستحق ذلك.

ويريد مويس التعاقد مع لاعبه السابق لايتون باينز من أجل ضمه لصفوف مانشستر يوناتيد، خصوصا في ظل الأنباء التي تواردت حول نية المدير الفني الجديد لايفرتون روبرتو مارتينيز تحسين العقد المالي لباينز من أجل إبقاءه في صفوف الفريق للموسم المقبل، وقطع الطريق على مانشستر يوناتيد الذي يريد ضمه.

وكان مانشستر يوناتيد قد اتفق مع فيرغسون – 71 عاما - على العمل كعضو مجلس ادارة ومديرا للنادي بعد اعتزاله تدريب كرة القدم الشهر الماضي بعد أن قاد الفريق الكروي في اليوناتيد لأكثر من (27) عاما.

يذكر أن مشوار فيرغسون حقق انجازات تاريخية مع مانشستر يوناتيد بحصوله على (38) لقبا في المسابقات المحلية والأوروبية.