.
.
.
.

مدرب شباب إنجلترا: اللاعبون سبب الهزائم

نشر في: آخر تحديث:

أعفى المدير الفني للمنتخب الإنجليزي للشباب ستيوارت بيرس نفسه من أي مسؤولية لخروج منتخبه من الدور الأول لبطولة كأس الأمم الأوروبية للشباب تحت 21 سنة المقامة حاليا في إسرائيل.

وقال بيرس في تصريحات صحافية بعد الهزيمة الثالثة التي تلقاها المنتخب الإنجليزي: "إن لاعبي منتخبه يتحملون المسؤولية الكاملة عن هذه الهزائم والخروج المخزي من الدور الأول من البطولة الأوروبية".

وأضاف أنه لا يملك إجابات للأسئلة التي تستفسر عن الأداء السيئ الذي قدموه طوال مباريات البطولة التي تلقى فيها المنتخب الإنجليزي ثلاث هزائم متتالية جعلته يغادر البطولة من دورها الأول.

وأكد بيرس أن هذه النتائج والخروج المخزي لن يؤثر على قيامه بعمله كمدير فني للمنتخب الإنجليزي، مدللا على ذلك بالنتائج السابقة التي حققها المنتخب الإنجليزي تحت إشرافه في البطولات السابقة.


وأشار إلى أنه وعلى مدار السنوات الست الماضية، تجد أن المنتخب الإنجليزي للشباب هو المنتخب الوحيد الذي شارك في البطولة لأربع مرات متتالية، مما يدلل على قوته وإمكانياته في تلك الفترة تحت إشرافه.

ومنذ إنطلاق البطولة الأوروبية، ومع أول خسارة للمنتخب الإنجليزي أمام إيطاليا، ومن ثم النرويج، خرج بيرس بتصريحات صحافية هاجم بها لاعبي منتخب بلاده، معربا عن خيبة أمله من هذه النتائج.

واعترف أن لاعبيه لم يقوموا بالمطلوب منهم في كافة المباريات، حيث لم يظهروا بالشكل الفردي أو الجماعي على مستوى الفريق.

يذكر أن بيرس الذي قاد المنتخب الإنجليزي لبطولة أوروبا للشباب للمرة الخامسة على التوالي، سوف ينتهي عقده في العام 2015، في حين أن تقارير صحافية أشارت لإمكانية الاستغناء عن خدماته بعد الخروج المذل من البطولة الأوروبية.