.
.
.
.

لاعب عراقي .. يُبهر الآلاف بهدفٍ عالمي

نشر في: آخر تحديث:

خطف مدافع المنتخب العراقي للشباب، علي عدنان، الأضواء خلال مباراة منتخب بلاده أمام الأوروغواي في نصف نهائي كأس العالم للشباب تحت سن 20 عاماً التي تقام حالياً في تركيا؛ وذلك بعد أن وقّع على هدفٍ رائعٍ استحوذ على اهتمام الجماهير.


وجمع اللاعب اليافع بين الدقة والتركيز وجمالية التصويب عندما نفذ ركلة حرة من الجهة اليمنى البعيدة بطريقة قوسية استقرت في الشباك الأوروغويانية، مسجلاً هدفه الثاني في البطولة بعد الأول في مرمى انجلترا.


وحظيَّ الهدف الذي سجله "عدنان" باهتمام جماهيري لافت على صعيد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث لَقِيَ هذا الهدف استحسانا جماهيريا واسعا على صعيد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ جذب الآلاف من المتابعين خلال الساعات الأولى لنشره على موقع "يوتيوب"، في الوقت الذي تناقله عددٌ كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و "تويتر".


ولم يُسعف الهدف الذي سجله ظهير أيسر المنتخب العراقي كثيراً، إذ ودّع منتخب "أسود الرافدين" البطولة عقب الخسارة أمام منتخب "السيلستي" بركلات الترجيح، وذلك بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي، بنتيجة 1-1، ليحتكم الفريقان إلى ضربات الجزاء الترجيحية، التي استطاعت "الأوروغواي" أن تحسمها لصالحها بنتيجة 7-6.


وتأثر لاعبو المنتخب العراقي كثيراً على المستوى البدني، وذلك بعد أن خاضوا وقتاً إضافياً للمرة الثانية على التوالي بعد المواجهة التي فاز فيها المنتخب على كوريا الجنوبية بركلات الترجيح بعد التعادل 3-3.