.
.
.
.

مورينهو يرى شبابه في مدرب أستون فيلا

سبب اعتراضه على كل شيء

نشر في: آخر تحديث:

شبَّه المدير الفني لتشلسي الإنجليزي جوزيه مورينهو نفسه بنظيره في أستون فيلا بول لامبرت، مؤكداً أنه يرى شبابه في لامبرت بسبب اعتراضه على كل شيء.

وقال مورينهو في تصريحات صحافية عقب فوز فريقه على أستون فيلا بهدفين لهدف في مباراة مقدمة من الدوري الانجليزي، إن المدرب لامبرت يذكره بشبابه حين كان يعترض على كل شيء، مشيراً الى أنه يعترض الآن فقط على القرارات التحكيمية.

وشهدت مباراة الفريقين عدة اعتراضات قادها مدرب أستون فيلا ولاعبيه، كان أبرزها ضرورة طرد لاعب تشلسي ايفانوفيتش بسبب تدخلاته ضد بنتيكي، إلى جانب عدم احتساب الحكم لمسة يد ضد جون تيري داخل منطقة الجزاء.

وأثنى مورينهو على أداء أستون فيلا تحت قيادة لامبرت، لدرجة أنه صرح بأن أستون كان يستحق الخروج بالتعادل على أقل تقدير وليس الخسارة.

واعترف بأن المباراة كانت صعبة على فريقه، بسبب ما قام به أستون فيلا من تشكيل خطورة حقيقية في الكرات الطويلة وصنع الهجمات المرتدة والتي كانت ستتيح له التسجيل في أي وقت وخطف نقاط المباراة.

وبدوره، عبّر مدرب أستون فيلا عن امتنانه لتصريحات مورينهو، معتبراً أن ما صرح به هو بمثابة مجاملة لطيفة من مدرب وصفه بالعبقري.

وأشار إلى أنه سعيد بمقارنته بمدرب مثل مورينهو، لكنه غير سعيد بأن فريقه يلعب على الكرات الطويلة، موضحاً أن فريقه يلعب كرة قدم لا كرات طويلة.