.
.
.
.

روني يبرئ مويس من تراجع مستوى مانشستر يونايتد

طالب زملاءه بمساعدته بعد أن خذلوه

نشر في: آخر تحديث:

برأ مهاجم مانشستر يونايتد والمنتخب الانجليزي واين روني مدرب فريقه ديفيد مويس من أي مسؤولية على تراجع مستوى الفريق خلال الفترة الأخيرة، مطالبا زملاءه اللاعبين بأن يكونوا على قدر المسؤولية ومساعدة مويس في مهمته.


واعترف روني في تصريحات لشبكة "سكاي سبورت" الانجليزية، أن زملاءه اللاعبين خذلوا المدرب الجديد، محملا اياهم التسبب في هذا التراجع بسبب عدم تقديمهم الأداء المرجو منهم.


وأوضح روني أن مويس يعيش تحت ضغط خانق بعد الحملة المسعورة التي شنت عليه بعد تراجع الفريق على صعيد النتائج والأداء.


وأشار إلى انه يتعين على جميع زملائه اللاعبين لأن يتحدوا مجددا وإظهار الروح القتالية لعودة الفريق لسكة الانتصارات والنتائج المعهودة، مضيفا بأن هذا الأمر لن يكون صعبا على زملائه.


وأكد أن هذا الموسم يعد بمثابة مرحلة انتقالية خصوصا مع قدوم مويس وقبله رحيل فيرغسون، لذلك يجب على الجميع معرفة ذلك وعلى اللاعبين التكيف مع الوضع الجديد.


وتابع روني بأن مويس يعيش تحديا صعبا بإمكانية نجاحه في خلافة فيرغسون، لذلك يجب على اللاعبين الوقوف بجانبه وإنجاح مسيرته ومسيرة الفريق.


وتعرض مويس خلال الفترة لأخيرة لحملة انتقادات واسعة بسبب تراجع مستوى الفريق على المستويين المحلي والأوروبي، لدرجة اعتبار بداية الفريق الأسوأ منذ العام 1989، ما جعل البعض يشكك في قدرة مويس في خلافة فيرغسون في تدريب مانشستر يونايتد.