.
.
.
.

"استيقظ" ميسي.. فانقطع "حلم" ميلان بـ"الفوز"

أرسنال يثأر من دورتموند.. وإيتو يقرّب تشلسي من التأهل

نشر في: آخر تحديث:

أصبح فريق برشلونة الإسباني على بعد نقطة واحدة من التأهل إلى دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعدما تغلب على ضيفه ميلان الإيطالي 3/1 اليوم الأربعاء في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة الثامنة للبطولة.

وسجّل ليونيل ميسي هدفين لبرشلونة فيما تكفل سيرخيو بوسكيتس بتسجيل الهدف الآخر، فيما جاء الهدف الوحيد لميلان بنيران صديقة بعدما سجل جيرارد بيكيه مدافع برشلونة الكرة عن طريق الخطأ في شباك فريقه.

وسجل ميسي الهدف الأول من ضربة جزاء في الدقيقة 30 ثم أضاف بوسكيتس الهدف الثاني في الدقيقة 40 وعاد ميسي وسجل الهدف الثالث في الدقيقة 83 بينما جاء الهدف الوحيد لميلان في الدقيقة 46.

ورفع برشلونة رصيده في صدارة المجموعة الثامنة إلى 10 نقاط مقابل خمس نقاط لميلان في المركز الثاني.

وحاول ليونيل ميسي ونيمار إرهاق الدفاعات الإيطالية منذ البداية، حيث وصل الهدافين الأرجنتيني والبرازيلي إلى مرمى كريستيان أبياتي عدة مرات خلال الدقائق العشرة الأولى ولكن دون أن ينجحا في إدراك الشباك.

واعتمد ميسي على مهاراته الفردية في اختراق دفاع ميلان بينما لجأ نيمار إلى التسديدات القوية في الوقت الذي تراجع فيه أغلب لاعبي ميلان للدفاع.

ومرّت الربع ساعة الأولى على منوال واحد، حيث هجمات متتالية من برشلونة يقابله استبسال دفاعي من ميلان.

وأهدر الجناح التشيلي الدولي أليكسيس سانشيز فرصة محققة لبرشلونة في الدقيقة 21 بعدما أرسل البرازيلي أدريانو عرضية رائعة من الناحية اليسرى لكن الكرة مرت من أمام قدم سانشيز وهو على بعد ياردتين من المرمى.

وحصل برشلونة على ضربة جزاء في الدقيقة 30 بعد عرقلة اينازيو اباتي لنيمار داخل منطقة الجزاء، ليتقدم ميسي للتسديد محرزا الهدف الأول للنادي الكاتالوني.

وكاد ريكاردو مونتوليفو أن يرد بهدف التعادل لميلان في الدقيقة 35 ولكن تسديدته القوية مرت مباشرة من فوق العارضة.

وأنقذ فيليب ميكسيس المرمى الإيطالي من هدف مؤكد إثر تمريرة عرضية من ميسي كادت أن تسقط في الشباك ولكن ميكسيس تدخل في الوقت المناسب وأبعد الكرة برأسه قبل أن تتجاوز خط المرمى.

وتمكن سيرخيو رودريجيز من تسجيل الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 40 إثر ضربة حرة مباشرة نفذها تشافي هرنانديز وارتقى لها سيرخيو برأسه إلى داخل الشباك.

ورد ميلان بهدف بنيران صديقة في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول بعدما شق صانع اللعب البرازيلي كاكا مشوارا ماراثونيا في الناحية اليسرى قبل أن يسدد كرة أرضية زاحفة اصطدمت بقدم جيرارد بيكيه وغيرت اتجاهها إلى داخل الشباك.

وبدأت أحداث الشوط الثاني بمزيد من الفاعلية الهجومية من جانب برشلونة حيث شكل، نيمار وأليكسيس سانشيز وميسي مثلث رعب داخل دفاعات الفريق الإيطالي.

وشن البديل ماريو بالوتيلي هجمة رائعة في الناحية اليمنى قبل أن يمرر الكرة إلى كاكا أمام المرمى مباشرة ولكن صافرة الحكم باعتبار النجم البرازيلي متسللا حالت دون تسجيل ميلان هدف التعادل.

وأنقذ أبياتي مرمى ميلان من هدف مؤكد في الدقيقة 59 إثر تصويبة صاروخية من اندرياس انييستا.

وتحسن أداء ميلان كثيرا بعد نزول بالوتيلي الذي أشعل الجبهة اليمنى وتسبب في تهديد صريح متتابع على مرمى فيكتور فالديز، ولكن تمريراته العبقرية لم تجد من يتابعها إلى داخل الشباك.

وكاد نيمار أن يسجل الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة 75 بعدما راوغ جميع مدافعي ميلان ثم سدد كرة قوية مرت بالكاد من فوق الشباك ثم تبعه اليكسيس سانشيز بتسديدة صاروخية أبعدها أبياتي بصعوبة شديدة.

وسجل ميسي الهدف الثاني له والثالث لبرشلونة في الدقيقة 83 بعدما تبادل التمرير مع سيسك فابريجاس قبل أن تصل له الكرة داخل منطقة الجزاء ليسدد مباشرة في الشباك.

ولم يحدث أي جديد خلال الدقائق الأخيرة ليخرج برشلونة فائزا بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وفي نفس المجموعة اقتنص فريق أياكس أمستردام الهولندي فوزا غاليا من ضيفه سيلتك الاسكتلندي بهدف نظيف اليوم الأربعاء في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة الثامنة لدور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وأحيا أياكس آماله في التأهل إلى دور الستة عشر بعدما رفع رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثالث بينما ظل سيلتك في المركز الرابع الأخير بثلاث نقاط.

ويدين أياكس بالفضل في هذا الفوز لنجمه لاسي شون الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 52 مستغلا المجهود الرائع من جانب زميليه سيم دي يونج وثولاني سيريرو.

أرسنال يثأر من دورتموند

اقتنص فريق ارسنال الإنجليزي فوزا غاليا من ملعب بوروسيا دورتموند بهدف نظيف اليوم الأربعاء في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة السادسة لدور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويدين ارسنال بالفضل في هذا الفوز لنجمه الويلزي ارون رامسي الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 62.

وثأر ارسنال من هزيمته على ملعبه في الجولة الماضية أمام دورتموند بهدفين مقابل هدف.

ورفع ارسنال رصيده إلى تسع نقاط في صدارة المجموعة بينما ظل تراجع دورتموند إلى المركز الثالث برصيد ست نقاط فيما يأتي نابولي في المركز الثاني برصيد تسع نقاط ويتذيل مرسيليا الترتيب بلا رصيد من النقاط.

وبدأت المباراة سريعة منذ اللحظات الأولى وكاد روبرت ليفاندوفسكي أن يتقدم بهدف لدورتموند في الدقيقة الثالثة ولكن كيران جيبس تدخل في الوقت المناسب وشتت الكرة قبل أن يسددها المهاجم البولندي إلى داخل الشباك.

وسيطر دورتموند على مجريات اللعب في الدقائق العشرة الأولى في الوقت الذي حاول فيه لاعبو ارسنال إمداد الألماني الشاب مسعود أوزيل بالكرات الطويلة في الثلث الأخير من ملعب أرسنال، ولكن دون خطورة حقيقية للمدفعجية على مرمى روما فايدنفلر.

وبعد مرور الربع ساعة الأولى من المباراة بدأ ارسنال ينشط صفوفه وظهر بشكل أكثر تنظيما على ملعب سيجنال إيدونا في الوقت الذي حاول فيه دورتموند أن يمتص الصحوة المفاجئة للمدفعجية.

وضاعت فرصة غاية في الخطورة لدورتموند في الدقيقة 16 إثر ضربة حرة مباشرة وصلت إلى نيفن سوبوتيتش داخل منطقة الجزاء ليسددها مباشرة ولكن الكرة مرت على بعد سنتيمترات قليلة من مرمى تشيزني حارس ارسنال.

وشن دورتموند هجمة مرتدة سريعة انتهت بتمريرة عرضية من نوري شاهين إلى ياكوب بواشتشيكوفسكي داخل منطقة الجزاء ولكن تسديدة لاعب الوسط البولندي ضلت طريقها للمرمى.

وأهدر هنريك مختريان هدفا لا يضيع لدورتموند بعدما أهداه سفين بيندر تمريرة ساحرة في الوضع منفردا، ليسدد كرة أرضية زاحفة لكن الكرة مرت على بعد سنتيمترات قليلة من المرمى.

ومرت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول دون أن تشهد جديدا ليخرج الفريقان متعادلان سلبيا.

وكاد بواشتشيكوفسكي أن يفك لوغاريتمات المباراة أخيرا في الدقيقة 52 عبر تصويبة صاروخية ولكن تشيزني تصدى له ببراعة لترتد الكرة إلى ماركو ريوس ليسدد الكرة في المرمى ولكنه كان في موقف تسلل.

وعلى عكس سير اللعب تقدم ارسنال بهدف في الدقيقة 62 عن طريق لاعب الوسط الويلزي ارون رامسي إثر عرضية من مسعود أوزيل مررها الفرنسي اوليفييه جيرو برأسه ليتابعها رامسي إلى داخل الشباك.

وسنحت الفرص لدورتموند لإدراك التعادل بعد دقيقة واحدة ولكن ماركو ريوس أهدر هدفا لا يضيع وهو على بعد ياردتين من المرمى.

وكاد رامسي أن يسجل الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 65 لولا التألق اللافت للنظر لفايدنفيلر.

وسنحت لارسنال أكثر من ثلاث هجمات محققة في غضون دقيقتين كانت كفيلة بمضاعفة رصيد المدفعجية من الأهداف.

وأطلق مارسيل شميلزر قذيفة صاروخية من 30 مترا ولكن تشيزني حارس أرسنال تصدى له ببراعة.

وحاول دورتموند أن يدرك التعادل بأي طريق خلال الدقائق الأخيرة من المباراة ولكنه أبدا لم ينجح في تحقيق مراده ليخرج ارسنال فائزا بهدف رامسي.

وفي نفس المجموعة حقق فريق نابولي الإيطالي فوزا دراميا على ضيفه اولمبيك مرسيليا الفرنسي 3/2 اليوم الأربعاء في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة السادسة لدور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

واقتسم نابولي صدارة المجموعة مع ارسنال الإنجليزي برصيد تسع نقاط لكل منهما بينما ظل مرسيليا في المركز الرابع الأخير بلا رصيد من النقاط.

وفاجأ مرسيليا أصحاب الأرض بهدف مبكر في الدقيقة العاشرة عن طريق المهاجم النيجيري الدولي أندري أيو إثر ضربة ركنية من فلوران ثوفين حولها أيو بمهارة إلى داخل الشباك.

لكن الرد الإيطالي لم يتأخرا كثيرا، حيث تمكن لاعب الوسط السويسري الدولي جوخان اينلر من تسجيل هدف التعادل لنابولي في الدقيقة 22 بعدما استقبل ضربة ركنية على صدره وسدد كرة قوية عرفت طريقها للشباك.

وبعد دقيقتين فقط أضاف المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجواين الهدف الثاني لنابولي إثر تمريرة من خوسيه كاييخو مهدها جوران بانديف برأسه ليسددها هيجواين بقدمه اليمنى مباشرة إلى داخل الشباك.

وأدرك مرسيليا التعادل في الدقيقة 64 عن طريق فلوران ثوفين مستغلا تمريرة رائعة من البديل ديميتري بايت.

ولكن قبل ربع ساعة من نهاية المباراة نجح هيجواين القادم من صفوف ريـال مدريد في تسجيل هدف رائع لنابولي إثر عرضية متقنة من درايس مارتينز.

إيتو يقرّب تشلسي من التأهل

وقاد المهاجم الكاميروني المخضرم صامويل إيتو فريقه تشيلسي الإنجليزي للفوز على ضيفه شالكه 3/صفر اليوم الأربعاء في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة الخامسة لدور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وسجل إيتو الهدفين الأول والثاني لتشيلسي في الدقيقتين 31 و54 بينما تكفل المهاجم السنغالي ديمبا با من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 83.

وتقدم إيتو بالهدف الأول في الدقيقة 31 بعدما ارتكبت تيمو هيلدبراند حارس شالكه خطاء فادحا استغله ايتو وأسكن الكرة الشباك.

وأضاف إيتو الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 54 بعد مجهود رائع من البرازيلي ويليان.

وتكفل ديمبا با بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 83 مستغلا تمريرة ويليان إلى فرانك لامبارد، قبل ان يرسل الأخير عرضية متقنة استقبلها المهاجم السنغالي بشكل جيد وسدد الكرة في الشباك.

ورفع تشيلسي رصيده إلى تسع نقاط في الصدارة بينما تجمد رصيد شالكه عند ست نقاط في المركز الثاني بينما ياتي بازل في المركز الثالث بخمس نقاط يليه ستيوا بوخارست في المركز الرابع بنقطتين.

وتعادل بازل مع ضيفه ستيوا بوخارست بهدف لمثله حيث سجل فيدريكو بيوفاكاري هدف الفريق الروماني في الدقيقة 17 وأدرك جيوفاني سيو التعادل لأصحاب الأرض في الوقت بدل الضائع.

أتليتكو يسحق أوستريا ويتأهل لدور الـ16

تأهل فريق أتليتكو مدريد إلى دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعدما حقق فوزه الرابع على التوالي وتغلب على ضيفه اوستريا فيينا النمساوي بأربعة أهداف نظيفة اليوم الأربعاء في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة السابعة لدور المجموعات.

ورفع أتليتكو مدريد رصيده إلى 12 نقطة من أربع انتصارات ليتصدر ترتيب المجموعة بلا منازع بينما ياتي زينيت سان بطرسبرج الروسي في المركز الثاني بخمس نقاط يليه بورتو البرتغالي بأربع نقاط ثم اوستريا فيينا بنقطة واحدة.

وتقدم المدافع البرازيلي جواو ميراندا بهدف لأتليتكو في الدقيقة 11 مستغلا ضربة ركنية نفذها كوكي.

وأضاف راؤول جارسيا ثاني أهداف أتليتكو في الدقيقة 25 بمساعدة زميله دييجو كوستا.

وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الأول سجل المدافع البرازيلي فيليب لويس ثالث أهداف أتليتكو من متابعة للمجهود الرائع الذي بذله خوان فران.

وقبل ثماني دقائق من نهاية المباراة أحرز دييجو كوستا رابع أهداف اتليتكو مدريد.