.
.
.
.

4 مقاعد للسعودية في دوري أبطال آسيا

نهائي البطولة بين الشرق والغرب

نشر في: آخر تحديث:

اعتمدت لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم برئاسة الاماراتي يوسف السركال، اليوم الثلاثاء، في كوالالمبور نظام المناطق في دوري أبطال آسيا حتى الدور قبل النهائي، من أجل ضمان إقامة المباراة النهائية بين الشرق والغرب في السنوات الثلاث المقبلة.

واعتمد المكتب التنفيذي حصول السعودية وإيران على أربعة مقاعد في دوري المحترفين الآسيوي، بينما حصلت الإمارات على ثلاثة مقاعد، بالإضافة لمشاركة فريق رابع في التصفيات، بينما حجزت قطر مقعدين لها، بالاضافة لفريقين يشاركان في التصفيات، أما أوزباكستان حصلت على مقعد واحد ومشاركة فريقين في التصفيات الأولية.

وكانت لجنة المسابقات في الاتحاد الاسيوي لكرة القدم قد وضعت السعودية ثانيا في أندية غرب آسيا بعد منحها 869.62 نقطة، وحلت ثالثا الامارات بـ 848.94 نقطة، ورابعا قطر بـ 848.56 نقطة.

ولأول مرة ستشارك أندية من الكويت، وعمان، والأردن، والعراق، والبحرين في دوري المحترفين الآسيوي، ولكن من خلال المشاركة في التصفيات الأولية ومن ثم التأهل الى دور المجموعات.

يشار إلى أن الاتحاد الآسيوي يرسل كل عام وفدا يقيّم الدول الآسيوية من ناحية تطبيق معايير الاتحاد الاسيوي في تنظيمات كرة القدم والمنشآت والتسويق ومن ثم يمنحها نقاطا، وبحسب حصول كل دولة على عدد معين من النقاط يؤهلها لمشاركة أنديتها في دوري المحترفين الاسيوي.
‏‫
كما اعتمدت اللجنة المحافظة على نظام مباراتي الذهاب والإياب في الدور النهائي من البطولة بعد النجاح الكبير الذي حققه الدور النهائي عام 2013.

وكان النظام يقضي باقامة نهائي المسابقة بحلتها الجديدة التي انطلقت عام 2003 من مباراتين ذهابا وايابا حتى 2009، حين بات الحسم من مباراة واحدة اولا كانت تقام على ارض محايدة، ولاحقا على ارض احد طرفي النهائي، قبل أن يعود الاتحاد الآسيوي الى اعتماد النهائي من مباراة واحدة في النسخة التي انتهت مطلع الشهر الجاري.


لكن لجنة المسابقات أبقت على نظام المباراة النهائية من جولة واحدة في كأس الاتحاد الآسيوي.