.
.
.
.

"وحش" ريال مدريد يُظهر موقفاً إنسانياً "رائعاً"

نشر في: آخر تحديث:

أظهر المدافع الدولي البرتغالي كليبر بيبي جانباً إنسانياً "خفياً" من شخصيته المثيرة للجدل، وحقق حلم طفل إسباني مصاب بمرض سرطان الدم، وذلك بإرساله قميصا موقعاً من جميع لاعبي ريال مدريد للطفل "نيكولا" البالغ من العمر ثماني سنوات.

واسثتمر بيبي مباراة الريال الأخيرة أمام أوساسونا التي جرت في مدينة بابمبلونا لتحقيق حلم الطفل الذي لطالما تمنى ارتداء قميص النادي الملكي، إذ أرسل القميص للمستشفى الذي يقيم به الطفل الذي بدا في غاية السعادة بتحقيق مراده.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يتعاطف فيها المدافع القوي مع "نيكولا" حيث كان قد سجل شريط فيديو قبل أشهر تمنى فيه الشفاء العاجل له، ووعده بارسال قميصه له في أقرب فرصة ممكنة.

وأرسل بيبي كذلك العديد من الهدايا للطفل المريض بمناسبة قرب أعياد الميلاد، حيث استلمها والده في الفندق الذي أقامت فيه بعثة ريال مدريد قبل مباراة الفريق أمام أوساسونا.

ونال موقف المدافع البرتغالي الملقب بـ"الوحش" والمعروف بخشونته المفرطة داخل أرض الملعب، استحساناً كبيراً من وسائل إعلام إسبانية، وكذلك في مواقع التواصل الاجتماعي، سواء من أنصار ريال مدريد وغيرهم.