"لابورتا" يدعم "ميسي" في حربه على "فاوس"

الرئيس السابق يسعى للعودة مستغلاً أزمات "روسيل"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

لم يترك خوان لابورتا، الرئيس السابق لنادي برشلونة الإسباني، الحرب المستعرة بين الأرجنتيني ليونيل ميسي، ونائب رئيس النادي خافير فاوس، دون أن يستثمرها، ويعلن انحيازه التام ودعمه للاعب الأفضل في العالم.

وغرّد لابورتا في صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي قائلاً: "من يحب كرة القدم، يحب ميسي"، كما نشر صورة قديمة تجمعه مع ميسي وهما يحملان كأس ملك إسبانيا، حينما كان لا يزال على رأس النادي.

وسعى لابورتا بذلك للاستفادة من الحرب الكلامية التي اندلعت بين ميسي وفاوس مؤخراً، والتي ستلقي بظلالها على وضعية إدارة النادي الحالية بقيادة عدوه اللدود ساندرو روسيل، الذي يعيش أسوأ فتراته بعدما حاصرته الأزمات من كل جانب.

ويطمح لابورتا للعودة مجدداً لرئاسة برشلونة، مستفيداً من تراجع إدارة روسيل بعد أزمة فاوس وميسي، التي أصبحت حديث الصحافة الإسبانية في الساعات الماضية.

كما يواجه روسيل مأزقاً خطيراً في حال ثبوت تورطه باختلاس ملايين عدة من الدولارات، من صفقة التعاقد مع البرازيلي نيمار دا سيلفا في الصيف الماضي، حيث رفع أحد أعضاء برشلونة دعوى للمحكمة الوطنية مطالباً فيها بفتح ملف القضية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.