.
.
.
.

"أنيلكا".. دخل التاريخ وأثار الجدل بـ"هدف"!

رئيس المجلس اليهودي يطالب بمعاقبته.. واللاعب ينفي الإساءة

نشر في: آخر تحديث:

أثار المهاجم الفرنسي نيكولاس أنيلكا، لاعب وسط بروميتش، جدلاً واسعاً في إنجلترا بسبب طريقة احتفاله بأحد هدفيه في مرمى وست هام خلال مباراة الفريقين، البارحة، وشهدت المباراة ذاتها دخول اللاعب المخضرم تاريخ "البريمر ليغ".

وبمجرد تسجيل أنيلكا لهدفه الأول احتفل بوضع يده اليسرى على كتفه الأيمن، وهي اشارة معروفة في أوروبا بأنها معادية للسامية، وتمثل تحية نازية، تثير استفزاز وغضب الجماعات اليهودية.

وحاول كيث داونينغ مدرب وست بروميتش تبرير حركة أنيلكا بعد المباراة التي انتهت بالتعادل 3-3، مؤكداً أن اللاعب المخضرم لم يكن يدرك مغزى تللك الحركة، مشيراً إلى أنه أراد التضامن مع صديقه الفنان الساخر ديودونيه مبالا.

وكان الفنان الفرنسي المنحدر من أصول كاميرونية قد مُنع من تقديم عروض سينمائية ومسرحية بسبب قيامه بنفس الحركة، الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً في فرنسا، ودفع السلطات المحلية لفرض غرامة مالية على مبالا.

ومن المتوقع أن يفتح الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم تحقيقاً مع أنيلكا، وسط ترجيحات صحافية بأن يفرض عليه عقوبة مالية بسبب تصرفه، رغم تبرير مدربه وتأكيده بأنه لم يكن يقصد إهانة أي فئة بتلك الحركة, وهو ما ذهب إليه المهاجم الفرنسي نفسه الذي أكد من خلال تغريدة على حسابه الشخصي بموقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي عبر الانترنت أنه لم يقصد الاساءة بل كانت تحية لصديقه الممثل الكوميدي ديودون, وقال:"هذه الإشارة كانت مجرد تحية خاصة إلى صديقي الممثل الكوميدي ديودون".

وفي المقابل قال موشيه كانتور رئيس المجلس اليهودي الأوروبي، اليوم الأحد، إن لاعب كرة القدم الفرنسي نيكولا (بلال) أنيلكا مهاجم فريق ويست بروميتش ألبيون يجب أن يعاقب بالإيقاف من قبل المسؤولين عن اللعب في إنجلترا لأدائه تحية نازية خلال المباراة.

دخول تاريخي

وشهدت المباراة ذاتها دخول أنيلكا البالغ من العمر 34 عاماً دخول تاريخ الدوري الإنجليزي بعدما عادل الرقم التاريخي لأكثر لاعب سجل لعدة فرق في البطولة، إذ أن وست بروميتش هو الفريق السادس الذي يسجل له اللاعب المخضرم خلال مسيرته الحافلة.

وتمكن اللاعب الفرنسي قبل ذلك من التسجيل خلال ارتدائه قمصان أندية تشلسي، وأرسنال، ومانشستر سيتي، وبولتون، وليفربول، وأخيراً وست بروميتش ألبيون، علماً أن تسعة لاعبين قبله فعلوا الأمر ذاته، بينما لم يسجل أي لاعب لحد الآن بقمصان سبعة أندية.