فلسفة برشلونة «الكروية»!

عادل عصام الدين
عادل عصام الدين
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

كُثّف الحديث عن أسلوب لعب كرة القدم بعد ثورة برشلونة الكروية بالاعتماد على الاستحواذ أطول فترة ممكنة، وكما قال قائد وروح هذه الثورة الفنان تشافي: «فلسفتنا هي الاستحواذ على الكرة. ليس هناك أي تغيير في الأسلوب».

بهذا الأسلوب سيطر برشلونة وانتزع الإعجاب والبطولات، ولفت أنظار مدربي الفرق المنافسة أيضا، حتى من يملكون فكرا مغايرا وفلسفة كروية أخرى، مثل يورغن كلوب، الذي أكد أنه كان يمكن أن يتجه إلى لعبة التنس لو شاهد أداء برشلونة الحالي وعنوانه الاستحواذ. وأشار إلى أنه لا يحب الفوز وفريقه مستحوذ على الكرة معظم فترات المباراة، بل يحب المعارك وليس الهدوء. وما لم يقله كلوب هو أن برشلونة حقق البطولات بفضل هذا الاستحواذ وبات الأكثر جاذبية وشعبية في العالم.

القضية لم تعد في جاذبية وجمال هذا الأسلوب، بل تغير الأمر، لأن كرة القدم لعبة الحركة والتغيير، ولم أستغرب حين طالب النجم الأسطوري ميسي بضرورة التغيير في أسلوب أداء برشلونة، لأن الأندية الأخرى صارت تراقب وتحفظ وتحاول أن توقف عجلة الفريق الإسباني الكبير. يؤكد ميسي أن برشلونة لم يتغير، وكذلك اللاعبون لم يتغيروا، بيد أن الفرق الأخرى حفظت أسلوب برشلونة وباتت حريصة على الصمود أمامه.

أما الأهم فقد قاله نجم برشلونة البارز جيرارد بيكيه: «لقد اعتمدنا لعدة سنوات على مدربين وطنيين. أولا جاء بيب ومن بعده تيتو. بالغنا أحيانا في التركيز على أسلوب لعبنا الاستحواذي. الآن لدينا مدرب (تاتا) لديه نفس الفلسفة الكروية، لكن في الوقت نفسه لديه بدائل أخرى». وأضاف: «إن كنت تلعب تحت ضغط فليس من العيب أن تمرر كرات طويلة بين الحين والآخر. هذا يغير من وتيرة المباراة. ومن الممكن بعض الفسحة لتتوقف قليلا لتلتقط أنفاسك وتستريح. يجب أن نستمر في تحسين وتطوير قدراتنا الكروية وإلا سنصبح فريقا من السهل التنبؤ به».

رأي ميسي الذي يتكتم قليلا هو نفس رأي بيكيه الذي تحدث بعمق وأبدى رأيا مباشرا صريحا.

وحين يبدي نجمان كبيران مؤثران رأيهما بهذا الوضوح، فإن التغيير يصبح مطلوبا، وإلا سينعكس عدم التغيير على النتائج.

ترى ما حلول برشلونة مستقبلا في ظل هذه المنافسة المحمومة في أساليب اللعب، لا سيما وقد توقف التحديد في طرق اللعب، كما يزعم المدرب الإيطالي الكبير مانشيني، وغيره من خبراء اللعبة، الذين تحدثوا بالتفصيل عن التغييرات التي طالت الجوانب الفنية؟!

نقلاً عن "الشرق الأوسط" اللندنية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.