كارينيو: لا وقت لدينا لـ"الاحتفال".. هدفنا "الدوري"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
4 دقائق للقراءة

أبدى الأوروغوياني دانيال كارينيو مدرب النصر السعودي سعادته بعودة فريقه إلى البطولات بعد حصوله على كأس ولي العهد، وقال عبر برنامج "في المرمى" الذي يقدمه الزميل بتال القوس على قناة "العربية": "نحن سعيدون بهذا الإنجاز وبالطريقة التي حققنا بها كأس ولي العهد، لا سيما وأنها كانت أمام فريق قوي.. لكن ما زلنا في منتصف الموسم أمامنا مباريات قوية في الدوري وليس لدينا وقت للاحتفال.. نحن نفكر في الدوري".

وأشار كارينيو إلى أنه أجرى تقييما كاملا للنادي بعد وصوله، وقال: "حينما استلمت الفريق قمت بعملية تدقيق وتقييم للنادي بشكل سريع، وكانت النتيجة هي أن أعمل على الجوانب التكتيكية والذهنية وكان علي تطوير الناحية اللياقية والمهارية".

وأضاف: "التكتيك والحضور الذهني نقاط مهمة وركائز أساسية في عالم كرة القدم، واللاعبون تجاوبوا بشكل جيد واستطاعوا تطبيق ما قدم لهم من خطط، وهم لاعبون أذكياء وقد اقتنعوا بفلسفتنا بالعمل وهم مفتاح النجاح".

وحول فلسفته التدريبية قال: "نحن نعمل على الركائز الأربعة في كرة القدم، وأولها المهارة، ونحن لدينا لاعبون ماهرون، والثاني الخطة ونحن نعمل على هذا الجانب من خلال التمارين والمباريات والجانب الذهني وهو أمر نعمل عليه يوميا من خلال الاجتماعات والالتقاء اليومي باللاعبين وكذلك الجانب اللياقي مهم جداً".

وأكد كارينيو بأن هدفه كان صنع فريق قوي قادر على المنافسة، وقال: "كنا نحلم بتحقيق البطولة ولكن لا نستطيع أن نصرح بذلك لأنه من الصعب التكهن بعالم كرة القدم، والأهم أننا استطعنا صنع فريق قوي منافس بشكل قوي وتقدمنا كثيراً، وهذه نتيجة العمل الجاد، ولا نريد أن نحيد عن هدفنا الأساسي وهو تحقيق الدوري، ولازالت أمامنا مباريات قوية جداً، ونحن مستعدين وجاهزين للقادم".

وكشف مدرب النصر عن ثقته بفريقه بالرغم من ولوج هدف مبكر في مرماه في نهائي الكأس، وقال: "فريق النصر برهن في عديد من المباريات أن الكلمة لا تحسم إلا عند نهاية المباراة، وحدث ذلك في مرات كثيرة لأن الفريق يقاتل حتى النهاية، كما حدث أمام الشباب والأهلي والعروبة والفتح".

وحول رحيل البرازيلي باستوس بالرغم من حاجة الفريق للاعب في مركز صناعة اللعب، قال: "لم نرغب في رحيل باستوس فهذا القرار اتخذه اللاعب في وقت حرج، والمشكلة كانت بيننا وبين الإدارة.. وباستوس كان يلعب معنا بشكل جيد، لكن ليس هو الوحيد الذي يقوم بهذا الدور جيداً، والنصر يمكنه أن يلعب بدون باستوس أو نور أو حسين أو إبراهيم.. الفريق قوي ولا يتوقف على لاعب واحد، لأنه يلعب بقوة المجموعة".

وحول تعاقد الفريق مع الجزائري مراد دلهوم بالرغم من تواجد 5 لاعبين في مركز المحور، قال: "نحن نبحث عن صانع لعب، لكن ليس من السهل العثور عليه.. وكنا نعلم أن اللاعب الذي سيأتي لن يكون منقذاً، لأن الفريق متصدر الدوري بل سيكمل الفريق، ولاحظنا أن اللاعب إبراهيم غالب كان مرهقاً لياقياً وقد أصابته بعض الآلام العضلية واضطررنا للعب من غيره، وهذا المركز لم يكن لدينا بدائل فيه".

ووصف كارينيو مشكلة صعوبة اختياره التشكيلة قبل كل مباراة بـ"الجميلة" وقال: "هذه فعلاً مشكلة ولكنها جميلة، وأنا أفضل هذا النوع من المشاكل وهي أن يكون عندي صعوبة في الاختيار أفضل من مشكلة عدم وجود الخيارات".

ونفى كارينيو أن يكون طلب من إدارة ناديه تدعيم الفريق بلاعبين في الموسم المقبل، وقال: "لم أطلب بعد لأن عقدي ينتهي في شهر يونيو المقبل ولا يمكنني طلب أي شيء للمستقبل وأنا لم أجدد عقدي والأمر سابق لأوانه.. والنصر لديه لاعبون جيدون يستحقون التجديد، وهذا يتوقف على الإدارة، ومن سيدير دفة التدريب في الموسم المقبل".

ورفض كارينية الحديث عن مستقبله التدريبي، وقال: "لا أريد التحدث عن أمور تجديد عقدي لأن تركيزي منصب على ما هو لدينا الآن.. الإدارة قدمت لي عرضاً شفهياً وأنا فضلت التركيز على الحاضر.. كل ما أريده هو الانتهاء من الموسم بشكل جيد، وبعدها سأدرس مستقبلي المهني.. لكن لدي حب لهذا النادي ويسرني التجديد".

وأكد مدرب النصر إلى أن هدوءه داخل الملعب أمر فطري، وقال: "لم أدرس ولم استعد لهذا الأمر، وهو أمر بالفطرة، وأنا دائماً أركز على الجوانب النفسية، والمهم أن نكون مستعدين ومسيطرين على أعصابنا.. وهو أمر طبيعي لأني أنا المسؤول أمام اللاعبين والنادي وأريد أن أنجح، وتفكيري منصب على النصر طوال اليوم".

وأضاف: "لدينا جهاز فني على مستوى عال، وكرة القدم هي لعبة مليئة بالضغط والتوتر، لذلك يجب أن أحافظ على هدوئي لأنني اعتبر مرآة تنعكس على اللاعبين، فأنا لا أريد أن يراني اللاعبون وأنا متوتر".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.