.
.
.
.

لاعبان "مصريان".. في ماديرا البرتغالي

نشر في: آخر تحديث:

علي غزال وصالح جمعة، لاعبان مصريان، انضما إلى نادي ماديرا البرتغالي.. لخوض تجربة احترافية جديدة.. وأصبحت البرتغال وجهة مفضلة ومميزة لعدد كبير من اللاعبين المصريين في ظل توقف النشاط الكروي بسبب الأوضاع الامنية.


ولقي لاعبون مصريون عروضا جيدة تساعدهم على تحسين حالتهم الاجتماعية.


علي غزال وصالح جمعة انتقلا الى ماديرا ليدافعا عن ألوان فريقهما ولم يجدا صعوبة تذكر في التأقلم. لتشابه طقس هذه الجزيرة مع مناخ البلد الأم مصر.


ويبدو أن اللاعبين يستمتعان بالحياة في "ماديرا" لأنهما يتفقان على أن ثمة أوجه تشابه كثيرة بين "مادير" ومصر من حيث الطقس وأسلوب الحياة والناس أيضاً.


ولا يتفارق اللاعبان وهما يعيشان هذه المغامرة الاحترافية سويا، وحتى في التدريبات نجد اللاعبين جنبا الى جنب بحكم عامل اللغة وبحكم الانتماء إلى مصر.


ويشعر جمعة بالامتنان لوجود غزال الى جانبه، كما يشعر بالفخر لأن اللاعب المصري أصبح مرغوبا في الأندية الاوروبية وأعطى تعاقد محمد صلاح مع تشلسي دفعة قوية للاعب المصري، الذي أصبح يبحث عن مكانه في أندية اوروبية كبيرة، وقد أجمع "غزال" و"جمعة" على أن مصر ستحتاج إلى بعض الوقت لتخرج من الظروف الحالية، ولكنهما بديا متفائلين من أن كرة القدم المصرية ستنتعش مجدداً.