.
.
.
.

مع كاسياس.. الريال لم يخسر "الديربي" منذ 15 عاماً

نشر في: آخر تحديث:

سجّل ريال مدريد الإسباني رقماً قياسياً جديداً بالمحافظة على سجله خالياً من الهزائم أمام جاره اللدود أتلتيكو مدريد بحضور قائد الفريق الملكي إيكر كاسياس للعام 15 على التوالي، وذلك بعد فوزه الكبير بثلاثية نظيفة في الديربي الأخير الذي جمع الفريقين، البارحة، في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس إسبانيا.

وثأر ريال مدريد لخسارتيه المتتاليتين أمام متصدر "الليغا" على ملعب سانتياغو برنابيو وبنتيجة واحدة صفر-1، حيث كانت الأولى في نهائي المسابقة العام الماضي في 17 مايو، والثانية هذا الموسم في ذهاب الدوري في 28 سبتمبر الماضي.

وشارك كاسياس في 25 مباراة ديربي منذ 15 عاماً وتحديداً منذ 30 أكتوبر عام 1999، لم يذق خلالهما الفريق الملكي أي خسارة، علماً أنه لم يشارك مع فريقه في الخسارتين الأخيرتين في الدوري والكأس، حيث كان دييغو لوبيز هو الحارس في كلتا المباراتين.

ونجح كاسياس أيضاً في تجاوز رقمه السابق الذي حققه الأسبوع الماضي بحفاظه على نظافة شباكه خلال 682 دقيقة، طوال سبع مباريات متتالية خاضها مع الفريق في بطولة كأس الملك، ومسابقة دوري أبطال أوروبا، قبل أن يعززه ليصل إلى 772 دقيقة.

وأصبح كاسياس بذلك أول حارس في تاريخ ريال مدريد يحافظ على نظافة شباكه في ثماني مباريات متتالية، متخطياً الحارس باكو بويو الذي خاض سبع مباريات متتالية محافظاً على عذرية شباكه عام 1995.