.
.
.
.

انتخابات الاهلي والزمالك

جمال المكاوي

نشر في: آخر تحديث:

** بصراحة ومن غير لف ودوران عيب جدا!! الصراع الذي يحرص البعض علي ان يظل مشتعلا.. من اجل مصالحهم حتي علي حساب المصلحة العامة واستقرار البلد بسكب الجاز علي نيران الازمة الرياضية.. مع ان البلد مسكينة مش ناقصة!! وربنا يعينها وينجيها من الازمات والمشاكل الكثيرة التي يشعلها كثيرون.. سواء الاشرار بقصد وخبث أو حتي الطيببين والانقياء بحسن نية ودون قصد!! عيب علي كل واحد من اياهم!! من صناع الازمات ومن يقاتلون علي مصالحهم او يحاولون الهروب من ملاحقات القضاء.. اوالاحتماء بمناصبهم والاستقواء بمكانة المنصب والشعبية الكبيرة التابعة.. او حتي الاستقواء بالخارج حتي ولو اساء او الحق الضرر بمصر وسمعتها.
** لو لم يصدر قرار بايقاف انتخابات الأهلي في الموعد المحدد لها.. اتوقع وبنسبة كبيرة ان يتقدم رجل الاعمال والناشر ابراهيم المعلم بترشيح نفسه علي رئاسة النادي.. وان يفوز بها.. ليس فقط لان مجلس الادارة الحالي برئاسة حسن حمدي هو الذي اختاره لها وان يدعمه بكل قوه في الدعاية وطوال الطريق الي الكرسي.. لضمان البقاء في دائرة الاضواء وصناعة القرار.. والحفاظ علي اكبر قدر ممكن من النفوذ داخل النادي.. والاهم للحفاظ علي اكبر ضمانات لعودتهم او اغلبهم لقيادة النادي بشكل رسمي بعد مرور الدورة.
يزيد من فرص المعلم انه ناشر يعني تاجر وشاطر.. وايضا يتميز بهدوء الاعصاب والذكاء الاجتماعي والمهني والسياسي.. والذي ضمن له ان يحتفظ بعلاقات قوية مع كل انظمة الحكم في مختلف العصور.. ففي ايام مبارك كان قريبا جدا من النظام خاصة سوزان مبارك بدعمه وخدماته لمشروع القراءة للجميع.. وفي ايام حكم مرسي ونفوذ الإخوان كان رئيس تحرير صحيفة الشروق التي يمتلكها من المحسوبين علي الإخوان وكانت سياسة الصحيفة وموادها في الغالب تدعم التيار والنظام.. وبعد انتهاء حكم الإخوان تغير رئيس تحرير الصحيفة وتغيرت سياستها وطبيعة موادها بنسبة كبيرة.. مع احترامي لاي تبرير او دفاع بان مالك او رئيس اي صحيفة او فضائية خاصة لا يؤثر علي سياستها وتوجهها.
وعلي العكس اذا لم يتم تأجيل او الغاء انتخابات نادي الزمالك.. اتوقع وزي العادة في النادي!! صراعات ساخنة ومعارك وتبادل التشكيك والاتهامات وربما تصل للاشتباكات وقضايا يتم رفعها من وعلي بعض المرشحين.. خاصة في الرئاسة الذي يتصارع عليه اربعة منهم ثلاثة من النجوم الاقوياء واصحاب الشعبية وهم مرتضي منصور وكمال درويش ورءوف جاسر.. بصراحة ربنا يستر!!
** فور تعيين احمد حسام ميدو مديرا فنيا لفريق الزمالك.. هرول كثيرون في التعليق وابداء الرأي.. وانقسموا بين فريقين اولهما يبرر ويبارك ويدعم ويتنبأ بنجاح الفاتحين لميدو في عالم التدريب.. والآخر علي عكسه تماما ينتقده ويهاجمه ويتوقع له فشلا ذريع.. ويومها طالبت بالتروي ومنحه الفرصة قبل الحكم عليه.. وقلت بالحرف الواحد.. انه يملك الثقافة الرياضية ويتمتع بالشخصية القوية ويمكن ان ينجح.. لكن بشروط ان يتحلي بهدوء الاعصاب وان يتوقف عن السهر ويحافظ علي الانضباط ليكون القدوة والحافز لكل اللاعبين سواء النجوم أو الشباب.

نقلاً عن "الجمهورية" المصرية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.