روي كين: فيرغسون سبب تدهور مانشستر يونايتد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

شنّ متوسط ميدان فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق، الإيرلندي روي كين، هجوماً لاذعاً على المدير الفني السابق لفريق الشياطين الحمر، الاسكتلندي السير أليكس فيرغسون، مُحملاً إياه مسؤولية النتائج السلبية الأخيرة لفريق مانشستر يونايتد.

وواصل قائد فريق مانشستر يونايتد السابق، حربه الكلاميّة على المدرب الذي أشرف عليه خلال الفترة من 1993 حتى رحيله عن قلعة "أولد ترافورد" في 2005، مُؤكداً بأنّه يتحمل مسؤولية العروض المخيبة للآمال التي يُقدمها فريق "الشياطين الحمر هذا الموسم.

وذكر اللاعب الإيرلندي السابق، بأنّ ما يحدث داخل أروقة فريق "الشياطين الحمر" ناجم عن اتباع الفريق للأسلوب الذي كان ينتهجه "فيرغسون"، والذي اعتزل التدريب العام الماضي بعد ( 26 ) عاماً قاد خلالها فريق مانشستر يونايتد.

وأكّد "روي كين" في تصريحات نقلتها صحيفة "دايلي ميرور" بأنّ المدرب الاسكتلندي السير أليكس فيرغسون، قد وضع مواطنه ديفيد مويز، في موقفٍ لا يُحسد عليه، وذلك بعد أن ترك له مهمة الإشراف على تدريب الفريق، وهو يعلم تماماً بأنّ "مانشستر يونايتد" بحاجة لإحداث تغييرات جذرية في الفريق.

وأشار اللاعب الإيرلندي إلى أن فريقه السابق بحاجة الآن إلى خمسة أو ستة لاعبين من طراز عالٍ، فضلاً عن حاجته لتطبيق فلسفة جديدة من شأنها أن تعيد الاستقرار داخل ملعب "أولد ترافورد".

وحول المدرب الحالي لفريق مانشستر يونايتد، ديفيد مويز، قال اللاعب السابق: "أعتقد بأن مويز يستحق وقتاً أكثر من أجل تطبيق فلسفته التدريبية وإعادة بناء الفريق، فالناس يخشون الآن استخدام كلمة "إعادة بناء"، لكن هذا بالضبط ما أود استخدامه".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.