الملحق الآسيوي.. يصيب الكويتيين بخيبة أمل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

لم يكن خروجُ القادسية والكويت من ملحقِ دوري ابطالِ آسيا حدثاً عابراً لدى الجماهيرِ الكويتية خاصة وانها كانت تمني النفسَ بتواجدِ الكرةِ المحليةِ في اكبرِ محفلِ آسيويٍ للأندية .

هناك من يرى في الخروجِ المرِ على يدِ الانديةِ القطريةِ امراً ازاحَ اللثامَ عن الوجهِ الحقيقي لواقعِ الكرةِ الكويتية التي لا زالت مجرد هوايةٍ في نظرِ البعضِ هنا ، وآخرون يرون انَ اللاعبَ الكويتي ُظلمَ من خلالِ الملحقِ الآسيويِ ويستحقُ اللعبَ مباشرةً ضمنَ المجموعات .

خصخصةُ الانديةِ وتحويلها الى كياناتٍ تجاريةٍ باتَ مطلباً كلما نالت الهزائمُ من ممثلي الكرةِ المحليةِ للعودةِ من جديد نحو دوري ابطالِ آسيا وانقاذ سمعة الكرةِ الكويتيةِ التي كُتب عليها من جديد المشاركةُ في كأسِ الاتحادِ الاسيوي

حلم اللاعبِ الكويتي بالعودة الى المشاركةِ في دوري ابطالِ آسيا تحولَ الى كابوسٍ مزعجٍ لا سيما وانهُ يفتقدُ الى ابسطِ احتياجاتهِ داخلَ الميدان وهو الذي يلعبُ على ارضيةٍ لا تصلحُ لركلِ الكرة .

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.