.
.
.
.

بـ"الكعب".. رافينيا ينهي موسم الهلال

نشر في: آخر تحديث:

قاد البرازيلي رافينها، لاعب الشباب، فريقه إلى الدور نصف النهائي لكأس الملك للأبطال، بعدما سجل هدف الفوز في مرمى الهلال في الدور ربع النهائي.

بدأ الشوط بحذر شديد خشية ولوج هدف مبكر يربك الحسابات، وتاهت الكرة بين أقدام لاعبي الفريقين في أول ربع ساعة، بعدها بدأ الهلال بالوصول نحو مرمى الشباب باعتماده على انطلاقات جناحه الأيمن سالم الدوسري، والذي لعب أكثر من كرة عرضية والتي تصدى لها مدافعا الشباب سياف البيشي وماجد المرشدي، ونجح الشباب في المحافظة على هدوئه وتماسك خطوطه لينجح في إنهاء الشوط بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني شهد أفضلية شبابية وكثرت أخطاء لاعبي الهلال والذي كاد لاعبه المخضرم سعود كريري في أن يتسبب في الهدف الشبابي الأول حينما أخطأ في تمرير كرة لتصل للمحياني الذي مرر الكرة للبرازيلي رافينها، والذي بدوره مررها للكولمبي توريس الذي أخفق في التعامل مع الكرة. رد الهلال سريعاً على هجمة الشباب حينما نفذ قائده ياسر القحطاني خطأ اصطدمت بحائط الصد الشبابي لتعود إلى الزوري الذي سددها بقوة نحو مرمى الشباب لتجد الحرس وليد عبدالله الذي تصدى لها وتعود للاعب الهلال سلمان الفرج الذي طوح بالكرة فوق الخشبات الثلاث.

وفي الدقيقة 70 أخفق لاعب الهلال سعود كريري في إبعاد كرة شبابية داخل منطقة جزاء فريقه لتجد البرازيلي رافينها الذي وضع الكره بـ"الكعب" في مرمى الحارس عبدالله السديري ليسجل هدفاً نقل فريقه إلى الدور نصف النهائي.

وسيواجه الشباب الفائز من مواجهة الفيصلي والاتفاق التي ستقام يوم السبت.