.
.
.
.

مورينيو ينقذ زعيم مافيا إيطالياً

نشر في: آخر تحديث:

استعان تشيزاري باغانو، زعيم المافيا الإيطالي، بصورة له مع جوزيه مورينيو، مدرب تشيلسي اللندني، كإثبات على براءته من تهمة القتل العمد التي وجهت له في مارس 2006، وذلك بحسب شهود عيان أكدوا مشاهدتهم لرجل العصابات يقتل كارمين أموروزو.

وقدم باغانو صورته مع مورينيو عندما كان الأخير يلاقي برشلونة في ملعب كامب نو، ضمن مباريات دوري أبطال اوروبا ذاك العام، مؤكداً أنه رحل الى المدينة الكاتالونية كي يشاهد المباراة التي لُعِبت أثناء حدوث جريمة القتل.

وبحسب صحيفة "روما" التي تصدر من نابولي، فإن باغانو المعروف بأنه "ملك المخدرات" في جنوب إيطاليا، قد حجز فندقاً مع مرافقيه في الميناء البحري بمدينة برشلونة بين يومي 3-8 مارس، وحينها التقوا مورينيو والتقطوا الصورة التي باتت دليل براءة من جريمة القتل التي يتهم بها زعيم المافيا.