.
.
.
.

«كوستاريكا» البطل

صالح الحمادي

نشر في: آخر تحديث:

من كان سيصدق لو خرج أحد ليرشح كوستاريكا لا لبطولة الكأس، بل لصدارة مجموعتها فقط!..

اليوم وبعد عشرة أيام على انطلاقة العرس الكروي، تبرز أصوات لا تستبعد مضي المنتخب الكوستاريكي، أو نظيره التشيلي، أو ابن عمهما المكسيكي نحو لعب النهائي.

هل تكون نهائيات المنتخبات المغمورة أو المنتخبات التي لم تحظ بشرف "هز" الكأس شخصياً.

لا أتصور غير عودة الكأس إلى خزنة سبق وحطت بها،

أقول ذلك مع الاحترام التام لجميع المنتخبات والدول الطموحة، نسأل الله لها التوفيق

السؤال هل سيواصل الكوستاريكيون تحديهم لمنتخبات مجموعة الموت؟

وما الذي سيصنعه الإنجليز أمام نجوم البطولة حتى الآن الكوستاريكيين؟ وطرح السؤال عكسياً مقبول أيضاً.

من ذا الذي كان سيتقبل مجرد ترشيح كوستاريكا متقدمةً على إيطاليا، الأوروجواي، وإنجلترا، لصدارة المجموعة؟

البرازيل 2014 لاشك - حتى أمس - لا شك تشهد بعض نتائج غير متوقعة.

•• هولندا - إسبانيا ( 1/5 ).

•• كوستاريكا - الأوروجواي ( 1/3).

•• ألمانيا - البرتغال ( 0/4 ).

•• كرواتيا - الكاميرون ( 0/4 ).

•• فرنسا - سويسرا ( 2/5 ).

•• تشيلي - إسبانيا ( 0/2 ).

من يجرؤ على ترشيح مثل كوستاريكا للفوز بالكأس نقول له (قود لك) حظ جيد، لكنها تبدو شبه مستحيلة، أو تدرون لنقل صعبة، لكن ليست مستحيلة.

لنا عودة خلال هذا الأسبوع.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.