.
.
.
.

المتشرّد!!

خالد الربيعان

نشر في: آخر تحديث:

أفكار التسويق الرياضي والابتكار فيه لا تقف عند حد، وتأتي الأيام بما لا يخطر على قلب بشر!، قبل أيام انتشرت في وسائل الإعلام لقطات تظهر متشردًا سمينًا ليس معه إلا كرة قدم، يجلس الرجل على مقعد في وسط مدينة مدريد في الثانية عصرًا، يقف الرجل ويداعب الكرة بمهارة فائقة، ينظر له الجميع بعدم اكتراث!

لا ييأس، يعترض المارة ويشاغبهم، يراوغهم، يدخل الكرة بين أرجلهم، يثير إعجاب البعض، يخرجون هواتفهم المحمولة ويسجلون ما يروه، يستوقف المتشرد طفلاً صغيرًا، يقول له: إذا لمست الكرة سأعطيها لك، بعد محاولات عديدة يلمس الطفل الكرة، يخرج المتشرد قلمًا ويوقع الكرة للطفل، يذهل الطفل والمارة حينما يرون المتشرد يخلع لحيته، وشاربه، وشعره المستعار، إننا نعرفه، الكرة تحمل في الأخير توقيع الأسطورة، توقيع رونالدو!

فيديو أسطوري في عالم التسويق، بأبسط الإمكانات، وبفكرة رائعة، ومن قلب الشارع بلا أي ابتذال أو تكلّف، يلتف الآلاف حول اللاعب ـ ينتشر كالنار عبر الإنترنت، يصبح حديث العالم!

لذلك رونالدو هو رونالدو!، أكثر لاعبي العالم شعبية على الإطلاق!، ليس في كرة القدم فقط بل كل الرياضات بلاعبيها مثل بطل العالم في الملاكمة فلويد مايويذر وبطل السلة ليبرون جيمس! متابعو رونالدو تخطوا الـ 158 مليون شخص، 103 ملايين في فيسبوك، 36 مليونًا على تويتر، 20 مليونًا على إنستقرام، ويتخطى ميسي بـ 93 مليون شخص!! نصفق هنا لوكلاء التسويق الرياضي لرونالدو فهم الأفضل على الإطلاق!

قيمة حقوق الصور لرونالدو بقيمة أكثر من 40 مليون يورو، باعها أخيرًا لمالك نادي فالنسيا وهو ملياردير سنغافوري اسمه بيتر ليم ـ الجميع قرأ الخبر واستغرب، لكن المهتمين بالتسويق الرياضي يرون ما خلف الكواليس، إِذ إن علامة رونالدو التجارية ستنتشر بشكل رهيب في آسيا لأنها أكبر القارات من حيث السكان وأعلاها جنونًا باللاعبين كنوعية رونالدو!

لذلك لم يكذب «ليم» حين قال: «رونالدو ليس مجرد لاعب كرة قدم عظيم، إنه أيضًا شخصية شعبية جدًا. أنا واثق من أن علامة كريستيانو رونالدو التجارية ستواصل نموها».

وأكَّدها رونالدو بتصريحه: «أعتقد أنه سيكون شريكًا جيدًا وقيمة إضافية جيدة لعلامتي التجارية».

بقى أن نعرف أن الحقوق التجارية لعلامة رونالدو «7CR»، شركة مستقلة بذاتها!، ومقسمة لأسهم، يمتلك ريال مدريد منها نسبة 40 في المائة!، لذلك ليس غريبًا أن يكون النادي الأغنى في العالم بقيمة 3.2 مليار دولار بفضل إيرادات خيالية من إعلانات وصور رونالدو ورفاقه!

أصبح القدوة أيضًا

رونالدو في الدراسات الأخيرة هو القدوة رقم واحد بالنسبة لأطفال العالم، وإضافة للأكثر شعبية فخلاصة القول إن كل ذلك يصب في مصلحة اللاعب نفسه بالأساس، التسويق الرياضي الجيد والمدروس والمبتكر جعل رونالدو ثالث أكثر رياضي دخلاً وأول لاعب كرة دخلاً - 79 مليون يورو سنويًا - وهو يحتل المركز العاشر في قائمة أعلى البشر دخلاً في العالم!

المركز العاشر وكان قبل عام واحد فقط يحتل المركز الثلاثين!، بشكل شخصي أتوقع المركز الأول له قريبًا.. جدًا!

*نقلا عن الجزيرة السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.