.
.
.
.

عبدالعزيز الشرقي

نشر في: آخر تحديث:

كل توقعاتي ترتبط بأمور فنية وعمل إداري وفني ومراقبة من قرب للأحداث الرياضية.
ـ كل المؤشرات الفنية والإدارية والعمل الميداني واللاعبون الأجانب تواكد أن الدوري هذا الموسم متجه للزعيم الفريق الهلالي.
ـ صعب أن تعاد مباراة السوبر خارج الأراضي السعودية فماذا استفدنا من إقامتها في لندن غير (التبرج) العلني بجانب المستوي الفني السيئ والتوقيت الأسوأ واستعراض للبدل على حساب الرياضة السعودية.
ـ الأخ الزميل عمر المهنا يجب أن يستمر لسنوات طويلة في رئاسة لجنة الحكام، فالرجل يعمل بصدق وأمانة وبدأ عمله مع حكام المستقبل يظهر بوضوح، والأكثر من ذلك بديل المهنا ليس جاهزا ولا موجودا، وأي شخص جديد يحتاج لسنوات ليصل للنقطة الحالية التي وصل إليها المهنا حاليا.
ـ كيف نسمح لشخص في وزن الأخ خالد البلطان في الابتعاد عن الرياضة السعودية وهو الذي صقل وكسب الخبرة والدهاء الرياضي بما يعود على الرياضة السعودية بالخير، أعيدوا أبا الوليد. في أي مركز قيادي فالوضع الرياضي الحالي يحتاجه.
ـ تحدثت مع الصديق رئيس مجلس الإدارة الأحدية سعود الحربي وقلت له إذا كنت متأكد أن قدم أحد سيبقى في دوري الدرجة الأولى فلا حرج من بقائك على كرسي الرئاسة حتى نهاية فترتك القانونية، وأما إن أحسست بأن الفريق سيهبط فعجل بالاستقالة لئلا تنحسب عليك ثلاث مرات في الدرجة الثانية وهذا رقم سلبي من الممكن أن يشوه تاريخك الرياضي.
ـ نصف أعضاء مجلس إدارة اتحاد كرة السلة معطلون وغير مستفاد منهم، فلماذا لا يصححوا وضعهم بالاستقالة وإعطاء الفرصة لغيرهم دون الانتظار لنهاية الفترة القانونية.

(بيض الله وجه السناني)
ـ وكيل الرئيس العام لرعاية الشباب الدكتور أحمد السناني الكثير من الرياضيين لا يعرفونه. وهو مقل في الظهور ولكن لإحقاق الحق ومن تعامل عن قرب معه فهذا الرجل مكسب كبير للرياضة السعودية، فيه من الصدق والأمانة والعمل الجبار ووسع الصدر والتخطيط المستقبلي الكثير والكثير جدا، فعندما نعد العاملين المؤثرين في الرئاسة العامة لرعاية الشباب نحسب الدكتور السناني بمائة شخص.
ـ رياضة المدينة المنورة ليس فيها غير كرة السلة المحافظة على سمعتها واللعبة التي تليق باسم المنطقة. وحتى هذه اللعبة الموسم القادم سيشهد مستواها هبوطاً حاداً والأسباب كثيرة أهمها أن أهلها بدأوا يتركونها.

أنصفونا
ـ الكلام موجه بالكامل للأخ الصديق أحمد عيد، وهنا أناشده من كرسي الرئاسة الذي يجلس عليه ومن التاريخ الذي يعرفه وأقول له رجال طيبة الطيبة الخبراء رياضياً لديهم حقوق أتمنى ألا تعترضها داخل اللجان الرئيسية في اتحاد كرة القدم ولن يتوسلوا لك في إعطائهم حقوقهم مثلهم مثل خبراء المناطق الأخرى، رجال طيبة هم أكثر من ساهم وشارك في بدايات الرياضة السعودية.

وقفة
رباه إني أويت لكل مأوى في الحياة .. فما رأيت أعز من مأواكا.

*نقلا عن الرياضية السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.